أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

إغلاق 17 مسجداً في فرنسا والعدد مرشح للزيادة

أعلن وزير الداخلية الفرنسي، “جيرالد دارمانيان”، عن إغلاق 17 مسجداً من أصل 89 في بلاده، لاشتباههم
بارتباطها بـ”أنشطة انفصالية”، حسب وصفه .

وكان الوزير قد رد على أسئلة النواب في برلمان بلاده، أن 89 من أصل 2500 مسجد في فرنسا، “يشتبه بوجود
إتصالات لها بأنشطة انفصالية”.

وأكد الأخير على إغلاق 17 مسجداً استناداً إلى قانون “انتهاك قواعد الأمن التي يجب اتباعها في الأماكن المتاحة للعامة”.

وأوضح أن القوانين الموضوعة حاليا في فرنسا، “لا تتيح لهم إغلاق كافة دور العبادة المشتبه بها”، مشيرا أنهم
استطاعوا إغلاق 17 منها فقط، في إطار القوانين الحالية.

وفي إشارة منه لتلك القوانين الفرنسية لفت أنها تسمح بإغلاق دور العبادة في حالتين فقط ، الأولى أن يكون
على صلة مباشرة بعمل “إرهابي” قد وقع بالفعل ، والثانية أن “ينتهك” قواعد الأمن التي ينبغي اتباعها في
الأماكن المتاحة للعامة.

وسبق أن وافقت لجنة خاصة في الجمعية الوطنية الفرنسية – البرلمان -قبل عدة أشهر على مشروع قانون
“مبادئ تعزيز احترام قيم الجمهورية” المثير للجدل، الذي جرى التعريف به باسم “مكافحة الإسلام الانفصالي

وتعرض مشروع القانون لموجة انتقادات بسبب استهدافه المسلمين في فرنسا وفرضه قيوداً على كل
مناحي حياتهم، ويعمل على إظهار بعض الأمور التي تقع بشكل نادر، وكأنها مشكلة مزمنة.

اقرأ:مراسلون بلا حدود” تتقدم بدعوى ضد”سلمان”ولي العهد السعودي

ويتضمن القانون فرض رقابة على المساجد والجمعيات المسؤولة عن إدارتها، ومراقبة تمويل المنظمات
المدنية التابعة للمسلمين.

اقرأ المزيد:هجوم جديد بالصواريخ على قاعدة “عين الأسد” الأمريكية في العراق

يشار أن المرصد الوطني ضد معاداة الإسلام بفرنسا، كشف أن حالات الاعتداءات على المسلمين زادت بنسبة
53 في المئة خلال 2020، مقارنة بالعام الذي قبله.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى