أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
حوادث

التفاصيل المروّعة لنهاية ملكة جمال روسيا

قام صديق ملكة الجمال الروسية “أولغا شليامينا” على ارتكاب جريمة بطريقة مروّعة، حيث عثر على جثتها مشوهة ومغطاة بالثلوج في غابة بمدينة نوفودفينسك.

وبحسب المواقع الإعلامية، فقد قطع الصديق الغيور رأس أولغا بسبب غيرته الزائدة وظنونه حول نجاحها الذي سيقودها وفق تفكيره إلى مغازلة رجال آخرين لها.

وعثر على ملكة جمال روسيا البالغة من العمر (33 عاما)، في غابة مغطاة بالثلوج في نوفودفينسك، شمال غربي البلاد.

وكشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن أولغا، وهي والدة لطفلين، اختفت قبل خمسة أيام وأبلغت أسرتها عن فقدانها.

وألقي القبض على صديقها الذي لم يعرف سوى باسمه الأول، فياتشيسلاف (40 عاما)، للاشتباه في ارتكابه جريمة قتل.

يشار أن أولغا مؤخرًا فازت مؤخرا بمسابقة ملكة جمال وأغضب ذلك الأمر فياتشيسلاف بسبب مخاوفه من أن تستخدم اللقب لجذب الكثير من الرجال إليها.

أولغا شليامينا

وكان آخر مانشرت أولغا على أحد مواقع التواصل الاجتماعي: “صباح الخير دائمًا في أسرة محبة”.

لكن عندما تنافست أولغا في مسابقة الجمال المحلية، وبعد ذلك اتهمها فياتشيسلاف بمغازلة زملاء في العمل

وقال أصدقاؤها إنها كانت تبحث قبل مقتلها عن طريقة “للتخلص من تلك العلاقة”.

اقرأ المزيد:لرفضها التحرش.. مصريّ يقتل أم وطفلها بالساطور

وتشير التقارير إلى أن صديقها أخذها في نزهة عبر الغابة حيث هاجمها وقطع رأسها وأخفى جسدها في الثلج.

اقرأ:العثور على جثتي فتاتين عند شاطئ طرطوس

وتم بدء التحقيقات على الفور عقب العثور على جثتها واعتقال فياتشيسلاف، حيث اعترف جزئياً بذنبه، قائلاً إنه ضربها وأن الضربة “ربما قتلتها”، بحسب تقارير محلية

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى