أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

مقتل 12 عنصراً من الحرس الثوري الإيراني في بادية البوكمال

قال ناشطون ميدانيون إن طائرات مسيّرة قامت باستهداف رتل تابع لميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”وذلك في منطقة معيزيلة ببادية مدينة البوكمال شرق دير الزور.

وكشفت المعلومات المتواردة أن طائرة مسيرة استهدفت رتلاً لـ ميليشيا الحرس الثوري الإيرالني مؤلفاً من خمس سيارات مزوردة بأسلحة وذخائر، من بينها صواريخ، كانت قادمة من منطقة الكم (T2) ببادية البوكمال.

وأشار ناشطون أن الرتل كان متجهاً نحو منطقة معيزيلة، ونجم عن الاستهداف مقتل 12 عناصر بينما جرح 15 آخرين تم نقلهم إلى منطقة الكمْ حيث تتجمع مقارُّ عسكرية للميليشيات الإيرانية، كما دمرت سيارتين تحملان أسلحةً وذخائر، بشكل كامل.

يشار أن طائرات مجهولة استهدفت بعدة غارات قبل أيام مواقع للميليشيات الإيرانية في محيط مدينة البوكمال شرقي دير الزور.

اقرأ أيضاً:دمشق تتّهم واشنطن بسرقة النفط السورية بالاشتراك مع عملائها

وفي سياق منفصل، وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، مقتل طفل، جرّاء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، في حي الزيدية بمدينة عفرين الخاضعة لسيطرة القوات التركية، وفصائل “الجيش الوطني”، شمال غربي حلب.

اقرأ المزيد:إصابة 6 مدنيين كحصلية أولية في تفجير الباب

وارتفعت حصيلة القتلى بالألغام والعبوات المتفجرة من مخلفات الحرب في مناطق متفرقة من الأراضي السورية، في حمص وحماة ودير الزور وحلب والجنوب السوري، في الفترة الممتدة من بداية شهر يناير/ كانون الثاني من العام الفائت 2019، وحتى اليوم، حوالي487 شخصاً، بينهم 74 مواطنة و153 طفلاً.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى