أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اقتصاد

المصرف المركزي يكشف حقيقة طرح النظام السوري عملة نقدية 10 آلاف

نفى مصرف سوريا المركزي الإشاعات المتداولة حول طرح ورقة نقدية جديدة من فئة 10 آلاف ليرة سورية.

وفي بيان أصدره اليوم قال“كل ما يشاع حول إجراءات يقوم بها المصرف بهذا الخصوص عارية عن الصحة جملة وتفصيلا”.

ووصف تلك الأنباء بأنها إشاعات “تهدف إلى زعزعة الثقة بالعملة الوطنية وتصب في مصلحة المضاربين”.

وأشار المصرف إن إصدار الفئات النقدية يستند إلى دراسة واقع الاقتصاد الوطني من الجانب النقدي وبما يتوافق مع نمو الإنتاج المحلي، وذلك من خلال متابعته للأسواق وتأمين احتياجاته من جميع فئات الأوراق النقدية.

وحث مصرف سوريا المركزي المواطنين على الحذر من الإشاعات التي تستهدف مدخراتهم سواء تلك التي تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي أو بعض المحللين ممن ينسبون الخبرة لأنفسهم” وطالبهم باعتماد منصات المصرف الإلكترونية في كل الأمور التي تتعلق بالسياسة النقدية وإجراءاتها.

اقرأ:ارتفاع حجم التجارة عن بعد في تركيا بنسبة 93%

يشار أن المصرف المركزي طرح منذ شهر ورقة نقدية من فئة 5 آلاف ليرة سورية، وأكد أنه قام بطباعتها قبل عامين، وإن “الوقت قد بات ملائما حسب المتغيرات الاقتصادية الحالية لطرح الفئة النقدية الجديدة”.

اقرأ المزيد:المواطن السوري يحتاج عمل أكثر من 500 عاماً ليشتري منزلاً متواضعاً

كما شهدت سوريا في الآونة الأخيرة ارتفاع في أسعار الصرف في السوق السوداء ، مع زيادة قياسية في معدلات
التضخم ، وارجع بعض المحللين تلك الارتفاعات إلى إصدار الفئة الجديدة، بينما رأى البعض أن طرح تلك الفئة هو
تعبير عن حالة تردي قيمة الليرة أكثر مما ساهم فيها.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى