أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
ثقافة وفن

بعد اتهام بالرشوة الفنان يزن السيد يعتذر من مسؤولين ويخرج برواية جديدة

بعد هجوم الممثل السوري “يزن السيد” على أطراف اتهمها بـ “الفساد” والتي كانت وراء هدم مطعمه في مشروع دمّر الدمشقي، واعترافه بتقدّيم رشاوى بقيمة 10 ملايين ليرة سورية لأجل ما وصفه بـ “تزبيط وضع”.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

عاد “يزن السيد” وقدم اعتذاره من رئيسة البلدية ومدير التجمع. اللذان سبق واتهمها بتلقيهما رشوة بقيمة 5 مليون لكل واحد منهما.

وخرج “السيد” ليحيك رواية جديدة عما حدث عبر إذاعة شام إف إم. وقال إنه وعقب الجدل الذي أثارته تصريحاته، ذهب ليسأل المتعهد، وقال له: «إنت مرة قلتلي بدك 10 مليون خمسة للتجمع وخمسة للبلدية، بس طلع آخدن إلو».

اقرأ المزيد: سيدة الصمود.. تفتتح مطعماً بإشراف روسي بالكامل وسط العاصمة دمشق

وتابع “السيد” أنه تواصل مع رئيسة البلدية “وطلعت لطيفة”، وقدم اعتذاره لها. مؤكداً أنه “ما شاف بعينو”، وكرر اعتذاره مرة أخرى.

وكان مصدر في محافظة دمشق نفى تصريحات يزن السيد بخصوص الرشاوي وأكد إن الرد سيكون في المحاكم.

وتابع المصدر أنه “في السنوات الماضية، ألقي القبض على مدير الخدمات السابق في محافظة دمشق وعلى المتعاونين معه من رئيس بلدية دمر وثلاثة مهندسين من البلدية نفسها وسائق رئيس بلدية دمر، وذلك على خلفية الاشتباه بتقاضيهم رشوة لتمرير مخالفات بناء”، وذلك بعد أن تقدم أحد المواطنين بشكوى إلى فرع الأمن الجنائي بدمشق حول عملية ابتزاز من قبلهم.

وبحسب المصدر، فإن القصة قديمة وإن المسؤول عن الخدمات الحالية في المحافظة لا علاقة له أبداً بالقضية، وأردف: “لو كان كلام الفنان صحيحاً فلماذا لم يتقدم آنذاك بشكوى بشكل مباشر؟.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار من خلال “تويتر”: ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى