أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

بعد يومين فقط من تلقيه اللّقاح.. إصابة رئيس وزراء باكستان بكورونا

كشفت باكستان، اليوم السبت،عن إصابة رئيس وزرائها “عمران خان” والبالغ من العمر (68 عامًا)، بفيروس كورونا،
بعد يومين فقط من حصوله على الجرعة الأولى من اللّقاح الصّيني .

كما أوردت وسائل إعلام باكستانية، أن الفحوصات التي أجراها خان أثبتت إصابته بمرض “كوفيد-19” بعد يومين
من تلقيه التطعيم ضد الوباء.

وقالت المصادر الإعلامية نقلا عن مكتب رئيس الوزراء الباكستاني، أنّ الأخير قام بعزل نفسه بعد ظهور نتائج
فحص كورونا والذي ظهر إيجابياً .

وعقب الكشف عن إصابة خان بالفيروس،أثار ذلك تفاعلا كبيراً لدى المجتمع الباكستاني، من ساسة ومشاهير ومواطنين، والذين تمنوا له بالشّفاء من خلال رسائل تواردت عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وتشهد باكستان الموجة الثالثة من إصابات كورونا، إذ ارتفع مجموع عدد الإصابات إلى 623 ألف حالة، وتجاوز إجمالي عدد الوفيات نتيجة الجائحة 13 ألفا و700 حالة.

ذات صلة:رئيسة وزراء النرويج تخضع للتحقيق بعد إقامتها حفل عيد ميلاد

أعلنت الشرطة النرويجية عن فتحها لتحقيق بخصوص احتفال رئيسة الوزراء ”إيرنا سولبرغ“ بعيد ميلادها، الذي
خرقت من خلاله إجراءات الحظر الصحي الخاصة بفيروس كورونا.

وأورد التلفزيون بالنرويج NRK أن السيدة “سولبرغ” وأسرتها قاموا بالاجتماع نهاية الشهر الماضي للاحتفال بعيد
ميلادها الستين، حيث حضر 13 من أفراد أسرة رئيسة الوزراء بتاريخ 24 شباط/ فبراير لتناول العشاء بأحد
المطاعم، فيما اضطرت هي للتوجه إلى المستشفى نتيجة مشاكل في العيون.

وكانت الحكومة النرويجية قد حددت عدد الأشخاص المسموح باجتماعهم في الفضاء العام بـ 10 أشخاص فقط، فتعتبر المسؤولة الحكومة قد خرقت الحظر بتواجد 4 أشخاص إضافيين.

اقرأ المزيد:إقالة رئيس البنك المركزي التركي

وقالت ”إيرنا سولبرغ“، التي تترأس الوزراء باسم حزب المحافظين منذ عام 2004، أنها مستعدة لدفع أية غرامة ستفرض عليها إذا توصلت الشرطة إلى خرقها للإجراءات الوقائية، مع العلم أن الغرامات المفروضة في النرويج في مثل هذه الحالات تكون مرتفعة للغاية.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى