أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
رياضة

توقيف لاعب أهلي حلب محمد كامل كواية لمدة عام وغرامة مليون ليرة

أعلنت لجنة الأخلاق والانضباط في اتحاد كرة القدم السورية، بعد دراسة الحالات غير المنضبطة التي ظهرت بمباراة الوحدة وأهلي حلب توقيف لاعب أهلي حلب محمد كامل كواية لمدة عام وغرامة مليون ليرة.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

وفي بيان نشرته صحيفة “الوطن” إن قرار العقوبة جاء بعد دراسة الحالة إضافة لقيام “محمد كواية” بالبصق على دكة البدلاء بنادي الوحدة.

كما قررت اللجنة، معاقبة لاعبا الوحدة “أنس بحلوس” و”خالد إبراهيم” بالإيقاف لمدة عام مع اقتراح الفصل من المنظمة وغرامة مليون ليرة على كل لاعب، وذلك لاعتدائهما على لاعب أهلي حلب محمد كامل كواية، هذه القرارات قابلة للاستئناف.

إضافة إلى ذلك تقرر أيضاً تغريد نادي “أهلي حلب”  مليون ليرة لاستخدام الجماهير الألعاب النارية بعد تسجيل الهدف الثاني، وغرامة مليون ونصف المليون على نادي الوحدة لشتمه جمهور الفريق المنافس.

اقرأ المزيد: أهلي حلب يعصر البرتقالة الدمشقية بهدفين

من جهة أخرى فرضت اللجنة على نادي الجيش غرامة مليون ونصف المليون لشتم جمهوره الحكم والفريق المنافس.

يذكر أن نادي أهلي حلب تغلب على الوحدة الدمشقي يوم الجمعة الماضية بنتيجة (2-1) على ملعب الفيحاء بدمشق ضمن المرحلة الثالثة من عمر الدوري السوري الممتاز لكرة القدم.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار من خلال “تويتر”: ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى