خدمات محلية

سوق شعبي لبيع الأشياء المنسية في مطار اسطنبول

نظمت إدارة مطار إسطنبول الدولي، أمس السبت، سوق شعبي لبيع الأشياء المنسية في المطار، بعد أن تعذر الوصول إلى أصحابها، لمدة سنة كاملة، بأسعار منخفضة.

قالت وسائل إعلام تركية، أنه تم بيع ما يقرب من 3000 حقيبة وحقيبة ظهر وما يقرب من 3000 جهاز إلكتروني ، بالإضافة إلى 25 ألف عنصر من الحقائب والممتلكات، في منطقة “أفجيلار” بالطرف الأوروبي التابعة لولاية اسطنبول، بعد التعذر بالوصول إلى أصحابها كانوا قد نسوها خلال رحلتهم عبر المطار.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة #التليغرام t.me/mdiaena

بعد إدارة خدمات الأمتعة التابعة للخطوط الجوية التركية ، قامت شركة IGA ، التي تدير مطار إسطنبول ، بطرح آلاف الحقائب وحقائب الظهر والبضائع والمعدات الإلكترونية في المحطة الدولية للبيع ، بمناقصة.

عزيز كوركماز ، الذي لديه متجر “البضائع المنسية” في أفجيلار ، والذي فاز بالمناقصة التي افتتحتها الخطوط الجوية التركية قبل بضعة أشهر ، دخل أيضًا في مناقصة IGA وفاز بها.

بعد الاحتفاظ بها في مستودع İGA لمدة عام واحد ، قام “كوركما”، الذي فاز في المناقصة لما يقرب من 3000 حقيبة وحقيبة ظهر ، بالإضافة إلى 25 ألف عنصر تم العثور عليه وحوالي 3000 جهاز إلكتروني ، معظمها هواتف محمولة.

اقرأ: اجتماع هام مع والي غازي عينتاب يشرح قرارات تتعلق بالسوريين في تركيا

صرح “عزيز كوركماز” لوكالة (DHA) أنهم يقومون بهذا العمل منذ عام 1995 ويعملون في أفجيلار منذ 14 عامًا ، مضيفًا: “أي شيء  يخرج من الحقيبة “نبيعها بسعر الثلث”. 

وأشارت المصادر، إلى أن الأشياء تم بيعها في السوق، بأسعار مابين 25 وإلى 40 % من أسعارها الحقيقية في السوق.

المصدر: صحف تركية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى