أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
وباء

عملية تاريخية لأول مرة في العالم .. زرع رئة متعافٍ من كورونا لآخر مصاب

نجح أطباء بولاية شيكاغو الأمريكية من إجراء أول عملية ثنائية لزراعة رئة من شخص متوفى متعافٍ من
فيروس كورونا لشخص مريض آخر يعاني من تدهور في حالته الصحية نتيجة المرض.

وقال موقع ”nbc chicago“، بأن مؤسسة Northwestern Medicine للرعاية والخدمات الصحية بولاية شيكاغو،
كشفت عن نجاح إجراء طبي هو الأول من نوعه بعد أن نقل الأطباء رئة شخص متعافٍ من فيروس كورونا وكان
يشعر بأعراض خفيفة للغاية وتوفي بعد ذلك لأسباب لاتمت بأي صلة بالوباء، إلى مريض آخر مسن يبلغ من
العمر 60 عاماً، يعاني من مضاعفات خطيرة نتيجة إصابته بالفيروس.

وصرح الطبيب “أنكيت بهارات” ، مدير برنامج زراعة الرئة بمؤسسة Northwestern Medicine، أن ”المريض المتلقي كان يعيش على جهاز ECMO للتنفس الصناعي منذ شهر أيار العام الفائت، وأن الكثير من الفحوصات والخزعات الجراحية أجريت على رئتي المتبرع للتأكد من خلوها من أي فيروسات وعدم وجود أي أضرار مستقبلية ناتجة عن عملية الزرع“.

ويشير الأطباء بشيكاغو أن هذا النجاح لا يعتبر فقط حدثا تاريخيا يتم إجراؤه لأول مرة في العالم، ولكنه أيضا يفتح آفاقاً في مجال التبرع للمرضى، خاصة في الوقت الذي يعاني فيها العالم من تفاقم جائحة كورونا.

اقرأ أيضاً:دراسة: النساء الأكثر عرضة للمعاناة من الآثار الجانبية للقاح كورونا

واستغرقت مدة العملية 10 ساعات كاملة، أي أن مدتها ضعف المدة التي تستغرقها عمليات زرع الرئة العادية.

اقرأ المزيد:بالكاميرات تركيا تصيد المخالفين لعدم ارتداء الكمامة في الطرقات

وأكد الأطباء المتابعون للحالة أن المريض في حالة شفاء الآن، وهو في حالة صحية مستقرة وسيكون قادراً على التحدث عن تجربته في المستقبل القريب

ميديانا – Mediana

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى