كورونا Covid 19

فرنسا تضبط 62 ألف شهادة لقاح مزيفة ضد «كورونا»

ضبطت السلطات الفرنسية، اليوم الخميس، شبكة من المحتالين، قاموا بتزيف 62 ألف شهادة تطعيم ضد «كورونا»، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

وخلال التحقيقات، التي أجرتها الشرطة في العاصمة باريس الخاصة بالجرائم الإلكترونية، أدت إلى القبض على خمسة أشخاص في منطقتي بواتيه وليون.

وجرى ضبط ثلاثة من المشتبه بهم، تتراوح أعمارهم بين 22 و29 عاماً، باختراق بيانات 35 طبيباً وتقديم أدلة كاذبة على التطعيم ضد فيروس كورونا.

وأوضحت الوكالة، إن المزورين كانوا يبيعون الشهادات بعد ذلك مباشرة وعبر وسطاء.

وتمكنت السلطات من اكتشاف جرائم الاحتيال بناء على بلاغات من بينها بلاغات من شركة تأمين صحي اكتشفت بالصدفة وجود الآلاف من شهادات التطعيمات الموقعة من ممرضة واحدة، رغم أنها لم تشارك في حملة التطعيم على الإطلاق.

وكشفت تقديرات الحكومة الفرنسية بأن هناك نحو 200 ألف شهادة تطعيم مزيفة متداولة في البلاد.

ونظراً لهذه الشهادات المزيفة، ونظراً للحصول على جرعة معززة هو أمر ضروري على اعتبار الشخص مطعماً بالكامل في فرنسا، فمن المرجح أن تصبح العديد من الشهادات المزيفة عديمة الجدوى لمن اشتروها.

تابعنا على أخبار غوغل

تابعنا على تويتر: ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى