عربي دولي

فرنسا تفتتح برج إيفيل مجدداً و قرارت صارمة بشأن اللقاح

عاد برج إيفل في فرنسا من جديد الى استقبال الزوار أمس الجمعة بعد إغلاق طال ثمانية أشهر بسبب جائحة كورونا ، وكانت هذه أطول مدة للإغلاق في تاريخه منذ الحرب العالمية الثانية.

وكان حدث افتتاح البرج مثيراً حيث أنه بدأ العد التنازلي لإفتتاح البرج وبالتزامن مع ساعة الصفر انطلقت الهتافات والتصفيق من قبل الزوار الذين كانوا يقفون في طابور الانتظار، فيما عزفت فرقة موسيقية على الآلات النحاسية وبدأ الناس في الدخول.

وأشار الكرواتي ” باتريك بيروتكا ” يبلغ من العمر 18 عاما “نحن محظوظون للغاية بوجودنا هنا”.

اقرأ: مقتل 20 شخصاً وفقدان العشرات غرب ألمانيا جراء الفيضانات

وجرى الإغلاق من أجل المخاوف المستمرة من فيروس كورونا، و لا يزال استخدام الكمامات إلزاميا لأي شخص يزيد عمره عن 11 عاما مع تطبيق نظام تحميل المصاعد بنصف العدد المسموح به في الأوقات العادية.

اقرأ المزيد: احتراق باخرة عراقية في الخليج ومقتل طاقمها بالكامل

فيما تبدأ فرنسا بتطبيق نموذج اللقاح الإجباري حيث أنه ابتداءاً من 21 يوليو/ تموز، يجب على السائحين والزوار و المواطنين حمل “بطاقة صحية” من الحكومة الفرنسية تثبت  أنهم حصلوا على اللقاح وسيطول ذلك ركوب الباصات والمولات و غيرها من الاماكن العامة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى