أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

الحكم لمدة 3 سنوات على الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي

قررت محكمة فرنسية اليوم الاثنين، الحكم بالسجن لمدة 3 سنوات، للرئيس الفرنسي السابق “نيكولا ساركوزي”
بتهم الفساد واستغلاله النفوذ، مع وقف التنفيذ.

أُدين “ساركوزي” بمحاولة رشوة قاضٍ في عام 2014 – بعد أن ترك منصبه – من خلال اقتراحه بأن يؤمّن له وظيفة
مرموقة مقابل الحصول على معلومات بشأن قضية منفصلة.

وطلبت النيابة العامة، في الثامن من ديسمبر/كانون الأول الماضي السجن 4 سنوات على الرئيس السابق، من بينها
سنتان مع النفاذ، معتبرة أن صورة الرئاسة الفرنسية “تضررت” جراء هذه القضية التي كانت لها “آثار مدمرة”.

ويعتبر “ساركوزي”، البالغ من العمر 66 عاما، أول رئيس فرنسي سابق يُحكم عليه بالسجن.

اقرأ أيضاً:مقتل مستوطن إسرائيلي دهسه فلسطيني في القدس

وبدوره قال محامي “ساركوزي” إنه سوف يطعن في الحكم. وسوف يبقى ساركوزي حرا خلال تلك العملية، التي قد
تستغرق سنوات.

فيما قالت القاضية، كريستين مي، إن ساركوزي يمكنه قضاء مدة العام في منزله مرتديا سوارا إلكترونيا، بدلا من قضاء
المدة في السجن.

اقرأ المزيد:أردوغان يعلن عن حزمة قرارات هامة بشأن انتهاء مدة الحظر وعودة الحياة إلى طبيعتها

ويعدّ هذا الحكم القضائي، بحق الرئيس الفرنسي السابق، تاريخياً في فرنسا ما بعد الحرب، وله سابقة واحدة تمثلت
في محاكمة الرئيس السابق لساركوزي -اليميني أيضا- جاك شيراك، الذي حُكم عليه بالسجن مدة عامين مع وقف
التنفيذ في عام 2011 لإدانته بترتيب وظائف وهمية عندما كان عمدة لباريس. وتوفي شيراك في عام 2019.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى