أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

مقتل ثلاثة أفغان من ميليشيا زينبيون بانهيار نفق شمال الرقة

أعلن يوم أمس عن مقتل عدد من عناصر ميليشيا لواء زينبيون التابع للميليشيات الإيرانية نتيجة انهيار نفق كانوا يقومون بحفره في محافظة الرقة شرقي سوريا.

وكشف موقع “عين الفرات” أن مجموعة من كتيبة الهزارة التابعة لميليشيا لواء زينبيون كانوا يحفرون أنفاقا وخنادق وغرف مخازن أسلحة تحت الأرض بالقرب من خطوط التماس مع فصائل المعارضة في بلدة الشركراك بريف الرقة الشمالي.

ونجم عن الحادثة بحسب الموقع مقتل ثلاثة عناصر أفغان ليطلب بقية العناصر جرافات من القوات الروسية لإخراج الجثث وهو ما عمدت القوات الروسية لرفضه التي تذرعت بعدم رغبتها تنفيذ أعمال حفر على خطوط التماس مع المعارضة، ممادفع قوات النظام لمساعدتهم باخراج الجثث بعد مضي 6 ساعات.

اقرأ:مقتل ثلاثة عناصر من الأمن السياسي في درعا

تم نقل الجثث إلى اللواء 93 لقوات الأسد شمالي الرقة ومن ثم لمقر القتلى الرئيسي في بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي.

اقرأ المزيد:حالته حرجة.. نجاة شيخ عشيرة العجيل المقرب لـ “قسد” من الموت

ومن الجدير بالذكر أن لواء زينبيون” هو لواء عسكري يتألف معظم أفراده من مرتزقة شيعة من باكستان، حيث يخضع لإشراف وتدريب ميليشيا الحرس الثوري الايراني التي جندته للمشاركة في الوقوف ضد الشعب السوري المعارض لنظام حكم بشار الأسد .

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى