اخبار

نجاة مدير مكتب فريق “ملهم التطوعي” من محاولة اغتيال شرقي حلب

نجا مدير مكتب فريق “ملهم” التطوعي من محاولة اغتيال، اليوم الثلاثاء، في مدينة الباب، بريف حلب الشرقي،
بعد استهداف سيارته بعبوة ناسفة.

واستهدف عبوة ناسفة سيارة “محمد أبو الفتوح” مدير مكتب فريق ملهم، أمام منزله في مدينة الباب، بريف حلب.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة #التليغرام t.me/mdiaena

وأعلن مدير المكتب الإعلامي في الفريق، “عبد الله الخطيب”، إن عبوة ناسفة انفجرت في سيارة مدير مكتب
الباب محمد أبو الفتوح صباح اليوم الثلاثاء، مشيراً إلى أن الأضرار اقتصرت على الماديات.

ورجّح “الخطيب” أن تكون العبوة الناسفة قد زُرعت في سيارة “أبو الفتوح” ليل أمس الإثنين، مبيناً أنها “لحسن الحظ” انفجرت قبل أن يستقل الأخير سيارته صباح اليوم.

ويعيش عدد كبير من الناشطين السوريين، في مدينة الباب، إذا أنه وفي كل فترة، تشهد المدينة حالة استهداف أو اغتيال، سواء كان قيادياً أو ناشطاً ميدانياً، أو حتى إعلامياً، حيث سبق وأن تعرض مراسل تلفزيون سوريا “بهاء الحلبي” لمحاولة إغتيال أمام منزله، خلال الأشهر الماضي، وكما قتل الإعلامي البارز “حسين الخطاب” من قبل مجهولين أطلقوا الرصاص عليه ولاذوا بالفرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى