أعلن معنا
عربي دولي

استقالة وزير الصحة الأردني بعد وفيات انقطاع الاوكسجين

وزير الصحة الأردني: لا يوجد مبرر للموت وهناك تقصير ويجب المحاسبة

توفي 6 مرضى مصابين بفيروس كورونا، صباح اليوم السبت، في مستشفى “السلط الجديد” الحكومي غربي العاصمة الأردنية عمان، نتيجة انقطاع الأوكسجين عنهم، مما دفع وزير الصحة الأردني لتقديم استقالته.

كما وصل العاهل الأردني، الملك “عبد الله الثاني” ، وولي العهد الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، إلى مستشفى السلط لمراقبة الأوضاع.

وطالب العاهل الأردني، مدير مستشفى السلط بتقديم استقالته.

كما دعا رئيس مجلس النواب الأردني، “عبد المنعم العودات”، إلى عقد جلسة طارئة، صباح الأحد، للبحث في أسباب وتداعيات حادثة مستشفى السلط الحكومي، والتي شكلت فاجعة هزت أنحاء الأردن.

هذا وعمّت حالة من الهلع والفوضى داخل المستشفى بسبب الحادثة الأليمة، تزامنا مع تواجد أمني كثيف داخله بعد تجمع لعائلات مصابي كورونا قبالة المستشفى خوفاً على مرضاهم.

اقرأ أيضاً:بشرى سارة السعودية تلغي نظام الكفيل

وقال وزير الصحة: “لا يوجد مبرر للموت، وهناك تقصير ويجب محاسبة المقصر. قدمت استقالتي لرئيس الوزراء، وأتحمل كامل المسؤولية الأخلاقية.

اقرأ المزيد:أكبر تسوية مالية لعائلة “فلويد” مقابل تنازلها عن القضية

وفي السياق ذاته، أوضح مدير مستشفى السلط أن “الأوكسجين نفد نتيجة الضغط، حيث يعالج في المنشأة الطبية حوالي 180 مريضاً من كورونا”،وذكرت مصادر إعلامية إن “انقطاع الأوكسجين وقع لدقائق” فقط.

اقرأ ذات صلة:الاتحاد الأوروبي يرفع العقوبات عن عائلة “حسني مبارك”

كشف الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة عن إلغاء العقوبات التي تم فرضها سنة 2011 على تسعة مصريين من ضمنهم عائلة الرئيس الأسبق حسني مبارك، على خلفية شبهات بخصوص سرقة أموال الدولة.

وأصدرت الدول الأعضاء بيانا جاء فيه “تم تبني إجراءات تقييدية سنة 2011 وكان تهدف إلى مساعدة السلطات المصرية على استرداد الأصول المختلسة المملوكة للدولة”.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى