أعلن معنا
حوادث

وفاة شخصين بعد سقوطهما في “برميل مخلل” بمصر

توفي شخصان في مصر مصرعهما، نتيجة سقوطهما في ”برميل مخلل“ بأحد المعامل في محافظة الدقهلية، فيما حالة ضحية ثالثة وهي سيدة حرجة للغاية.

ونقل موقع ”بوابة الأهرام“، عن ورود بلاغ إلى الأجهزة الأمنية حول وصول رجل يبلغ من العمر (40 عاما) جثة هامدة للمستشفى، فيما وصل أيضا شاب يبلغ من العمر (24 عاما) بحالة حرجة إليه، ليتوفى رغم محاولات إنقاذه، كما وصلت سيدة اربعينية للمستشفى وهي بحالة حرجة للغاية.

وبعد التحقيقات وتوارد المعلومات الأولية، تبين أن الضحايا كانوا يعملون في معمل مخللات بقرية المندرة، وتعود ملكيته لوالد أحد المتوفين، وخلال عملهم في المصنع سقطوا في برميل ضخم وتم انتشالهم من البرميل، حيث توفي الرجل الأول أثناء إخراجه ثم لحق به الشاب الثاني.

ونقل شهود عيان حول تفاصيل الواقعة ”أن السيدة سقطت في البرميل وعند محاولة زميليها الآخرين إنقاذها لم يستطيعا ذلك وسقطا في البرميل أيضا“.

اقرأ:انتحار طفلة مصرية شنقًا بعد إدمانها على لعبة “ببجي”‎

وتم التحفظ على صاحب المصنع إلى حين اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وإنهاء التحقيقات .

ذات صلة:انتشال جثمان الطفل “حسن الزعلان” بعد 55 ساعة في محاولة إنقاذه

تمكنت “فرق الدفاع المدني السوري” ليلة أمس، من انتشال جثمان الطفل “حسن الزعلان” كان قد وقع في بئر خلال عملية حفر في منطقة ريف إدلب الشمالي الغربي بعد عمل 55 ساعة في الحفر المستمر، ساهم في العملية العشرات من المتطوعين وعدد من الجرافات وآليات الحفر الثقيلة.

وعبر منشور على صفحة فيسبوك أعلنت إدارة الدفاع المدني، أن فرقها استطاعت انتشال جثمان الطفل “حسن الزعلان” الذي كان عالقاً في بئر ببلدة كفروحين شمال غرب مدينة إدلب، وشارك في عملية الحفر ومحاولة إنقاذ الطفل مايزيد عن 40 متطوعاً من مختلف المراكز، إضافة إلى عدة جرافات وآليات حفر ثقيلة، تحت جو ماطر وشديد البرودة.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى