أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

الأوقاف السورية تحسم الجدل بقضية تأجير الأرحام

أصدرت وزارة الأوقاف السورية فتوى شرعية حرمت فيها تأجير الأرحام بعد تداول أنباء عن اتفاق زوجين سوريين مع سيدة لاستئجار رحمها بهدف إنجاب طفل ليختلفوا في وقت لاحق على تثبيت النسب.

وأقر المجلس العلمي الفقهي في الوزارة فتوى حرم بموجبها تأجير الأرحام.

وجاء في نص الفتوى : “تأجير الأرحام حرام شرعاً لما فيه من تلاعب في الأنساب يظهر فيها امتهان للمرأة بعد أن كرّمها الإسلام وأعلى شأنها”.

وأكد المجلس أن مسألة تأجير الأرحام من المظاهر العبثية التي تخرّب المجتمع وتفكك بين الأسر.

وتابع أنّ عقد التأجير بين المتعاقدين باطل، ويقع فيه الإثم على كل من المتعاقدين والطبيب والكادر الطبي الذي يجري تلك العمليات.

اقرأ:“رويترز” تؤكد مقتل 17 شخصاً على الأقل نتيجة الغارة الأمريكية على شرق سوريا

ونوه أنّ تأجير الأرحام هو نوع من التلاعب من صنع المجتمعات الحديثة التي تحلّلت فيها الأخلاق، واتبعت الشهوات بلا ضوابط.

يشار إلى أن زوجان سوريان قد أثارا الجدل في الشهر الأول بين أطياف المجتمع السوري، لاستئجارهما رحم امرأة.

وأثارت قضية تأجير الرحم جدلاً عقب ولادة الطفل إذ واجه الزوجان والأم البديلة القضاء السوري لخلاف على تثبيت النسب للمولود الجديد.

اقرأ المزيد:قوات قسد تصدر البطاقة الشهرية أسوة ببطاقة النظام الذكية

وسبق أن تحدثت صحيفة “البعث”الموالية عن سيدة حاضنة للبويضة قبلت تأجير رحمها من أجل الحصول على المال وتنازلت عن حقها في الأمومة في إشارة واضحة إلى تنامي هذه الظاهرة

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى