أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

المنظمة الدولية للهجرة تدعو الاتحاد الأوروبي إلى وقف العنف ضد اللاجئين

أطلقت المنظمة الدولية للهجرة، اليوم الخميس،دعوة لبلدان الاتحاد الأوروبي إلى ضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة لإنهاء
العنف ضد المهاجرين، ومن بينهم الأطفال، على حدود الاتحاد البرية والبحرية الخارجية.

وفي بيان أصدرته المنظمة قالت فيه إنه ينبغي على دول الاتحاد الأوروبي اتخاذ إجراءات لتوقيف عمليات الطرد
الجماعي، وإنهاء استخدام العنف ضد المهاجرين واللاجئين، بمن فيهم الأطفال، على حدود دول الاتحاد الخارجية.

وأكدت المنظمة، حصولها على تقارير توثق انتهاكات بحق اللاجئين والمهاجرين لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني واتفاقياته، بما في ذلك الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

وأشارت إلى أن القانون الدولي وقانون الاتحاد الأوروبي، يقفان ضد عمليات الإبادة والطرد الجماعي.

وقالت أن الشهادات والمعلومات المختلفة التي وثقتها المنظمات غير الحكومية ووسائل الإعلام، “تشير إلى مستوى الوحشية الذي تعرض له لاجئون قبل إعادتهم عبر الحدود البحرية والبرية.

اقرأ:مجلس الأمن يصدر بياناً بشأن ليبيا ويفشل مجدّداً في سوريا

يشار أن الحدود الأوروبية تشهد محاولات دخول عديدة من قبل اللاجئين من مختلف أنحاء العالم.

اقرأ المزيد:كارثة.. آلاف المعلمين السوريين في تركيا على شفا حفرةٍ من الفصل

ووثقت وكالة الحدود الأوروبية “فرونتكس” حوالي 31 ألفا و600 عبور حدودي غير نظامي لمهاجرين إلى الاتحاد الأوروبي بين كانون الثاني، أيار 2020، حسب أحدث تقرير صادر عنها.

ميديانا- وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى