أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

بشرى سارة السعودية تلغي نظام الكفيل

تبدأ السعودية،اعتباراً من يوم غد الأحد، تنفيذ برنامج إلغاء نظام الكفيل، ما سيكون له أثر كبير على ملايين من العمال، وسيكون أمامهم 3 بدائل رئيسية للعمل.

ونقلا عن صحيفة «سبق» السعودية، فإن المبادرة ستقدم 3 بدائل رئيسية، هي” التنقل الوظيفي، وتطوير آليات الخروج والعودة، والخروج النهائي” .

وأكدت الهيئة العامة للإحصاء السعودية أن إجمالي عدد العاملين في القطاعَين الخاص والعام وصل إلى 8.44 مليون عامل، نهاية عام 2019.

و بلغ عدد الأجانب بمنشآت القطاعَين الخاص والعام مايقارب 6.48 مليون عامل، بحسب تقرير الأعمال قصيرة المدى.

وتسمح خدمة التنقل الوظيفي للعامل الوافد تغيير عمله عند انتهاء عقد عمله دون حاجته لموافقة صاحب العمل.

كما تحدد المبادرة آليات الانتقال أثناء فترة سريان العقد، بشرط الالتزام بفترة الإشعار والضوابط المحددة.

كما تتيح خدمة الخروج والعودة للعامل الوافد بالسفر خارج المملكة العربية السعودية؛ وذلك بعد تقديم الطلب، مع صاحب العمل إلكترونيًّا.

فيما تُمكّن خدمة الخروج النهائي العامل الوافد من المغادرة بعد انتهاء العقد مباشرة مع إخطار صاحب العمل إلكترونيًّا دون الاشتراط على موافقته.

كما يمكن للعامل الوافد مغادرة السعودية مع تحمل العامل جميع ما يترتب عليه من تبعات فسخ العقد.

وأشارت أن كافة تلك الخدمات ستكون متوفرة من خلال منصتي «أبشر»، و«قوى» التابعتين لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

اقرأ هنا:فجّر مساجد وقتل مصّلين .. السعودية تصدر حكم الإعدام لـ”عقاب العتيبي” زعيم داعش

وتعزز مبادرة «تحسين العلاقة التعاقدية» من تنافسية سوق العمل السعودي مع أسواق العمل العالمية، وترفع من تصنيفه في مؤشرات الأسواق التنافسية الدولية.

اقرأ أيضاَ:الاتحاد الأوروبي يرفع العقوبات عن عائلة “حسني مبارك”

يُشار أن تلك المبادرة تم تطويرها بالتعاون مع وزارة الداخلية ومركز المعلومات الوطني، ودعم جهات حكومية أخرى، وذلك بعد العديد من اللقاءات مع القطاع الخاص ومجلس الغرف السعودية، ووفق دراسات وأبحاث تضمنت أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى