أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
مجتمع

بلجيكا تطرد إمام مسجد تركي بتهمة معاداة المثلية الجنسية

أقرت الحكومة البلجيكية بحق إمام تركي لمسجد واقع في شمال بلجيكا قراراً بمغادرته البلاد نتيجة إطلاقه لمنشورات تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي،معادية للمثليين بحسب مصادر رسمية.

وبخصوص الحادثة أصدر وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة سامي مهدي، بيانا قال فيه: ”بصفتك إمامًا، فأنت تتمتع بعمل مثالي، وبشكل خاص إذا كنت قد حصلت بالفعل على حق العمل في بلجيكا، وأي شخص يرفض احترام قيمنا يتعين عليه تحمل النتائج“.

امام مسجد

وبحسب المصادر الرسمية فقد تم رفض تجديد تصريح الإقامة، وأُمهل 30 يومًا لمغادرة البلاد.

اقرأ ذات صلة:الأمير هاري يفوز بدعوى قضائية ضد أكبر الصحف البريطانية

ويتهم الإمام، الذي لم يتم الكشف الكامل عن اسمه، ”نشره لرسائل الكراهية ضد المثليين“، وبخاصة على منصة ”فيسبوك“.

اقرأ:اللاجئ السوري نسيم خليل يحرز ثاني براءة اختراع في ألمانيا

ويؤم المصليين في مسجد ”يسيل كاميي“ الذي يرتاده أبناء الجالية التركية في” هوثالين هيلشتيرين” ، ضمن مقاطعة ليمبورغ في المنطقة الفلمنكية.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى