أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
ثقافة وفن

هاشتاغ تركي يطالب بمحاسبة المطربة المثيرة للجدل “بولنت ارسوي”

أطلق الأتراك هاشتاغاً يطالبون فيه بمحاسبة المطربة التركية “بولنت ارسوي” بعدما ارتدت معطف صنع خصّيصاً لها، بسبب ذلك المعطف قتل 55 ثعلب واستخدم جلده في عملية تصنيع المعطف

وسبق لبولانت أن أثارت جدلاً واسعاً بعد شراء قطعتين من فرو الثعلب الثلجي بقيمة 40 ألف ليرة لكل معطف من متجر في نيشانتاشي ، وبعد سيل الانتقادات التي وجهت إليها عبر وسائل التواصل الاجتماعي أعلنت بولنت:عن تبرعها بالمعاطف لمؤسسة Türkan Saylan.

Bülent Ersoy

وتمتلك Bülent Ersoy كان 22 فروًا وتبلغ القيمة الإجمالية لجميعهم 2.5 مليون ليرة تركية

إلا أن المنظمة التركية أعلنت في بيان رفضها لمثل هذا التبرع، من مبدأ احترام البيئة والطبيعة.

ويبدو أن بولنت قد اعتادت على إثارة الجدل منذ بداية حياتها، فهي متحوّلة جنسياً منذ العام 1980، وتم سجنها أسابيع بسبب ذلك، وغادرت تركيا الى ألمانيا وقدّمت التماساً لدى المحاكم التركية للاعتراف بها كامرأة، قوبل بالرفض، وتم منعها من دخول الأراضي التركية حتى العام 1988 ليتم تعديل القانون المدني التركي والسماح للأتراك بتعديل الجنس، لتعود بعدها إلى تركيا.

اقرأ أيضاً:تفاصيل خطيرة حول تدهور حالة الفنان “يوسف شعبان” الصحية

ويبدو أن تلك الأحداث أدت إلى زيادة شهرة بولنت في تركيا والعالم، حيث غنت في مسارح عالمية مختلفة.

كما أنها شاركت في المسلسل التركي الشهير “الحفرة”، حيث حلّت عليه ضيفة شرف.

اقرأ المزيد:الفنان “ليث المفتي” يعود إلى سوريا ويصف حياته في “السويد” بالغلطة

بولنت ارتدت في المسلسل مجوهرات يقدّر ثمنها بقيمة 80 مليون ليرة تركية، بحسب ما تداولت المعلومات، فأثار الخبر حفيظة البعض حيث شبّها البعض من الجمهور العربي بالفنانة #أحلام التي دائماً تضع مجوهرات باهظة الثمن، وأُطلقوا عليها لقب “أحلام فرع تركيا”.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى