أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

جدل .. رئيس الطبابة الشرعية معدل الانتحار في سورية طبيعي

أحدثت حوادث الانتحار المتكررة والتي لوحظ ارتفاعها في الآونة الأخيرة، لغطاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي عن أسبابها، ولعل ليس بآخرهم الشاب حسين شمص، ولكن تصريح رئيس الطبابة الشرعية أحدث جدلاً كبيراً.

ونتيجة تلك الضجة صرح رئيس الطبابة الشرعية في دمشق أن معدل حالات الانتحار هو 4 حالات شهريا وهو طبيعي بالمقارنة مع السنوات السابقة والمعدل السنوي هو حوالي 30 إلى 40 حالة.

اقرأ هنا:استهداف سيارة مدنية بقصف صاروخي لقوات “قسد” في ريف حلب

وأضاف أن الطرق الأكثر شيوعاً للانتحار هي الشنق والطلق الناري والتسمم الدوائي.

اقرأ أيضاً:بعد سبع سنوات… حافظ الأسد يخلف والده لرئاسة سوريا

وبالنظر لأعمار من يقدمون على فعل الانتحار فهي غالبا تكون في نهاية العقد الثاني، من عمر الـ 18 عاماً فأكثر فيما الانتحار بطلق ناري غالباً في بالعقد الرابع، بينما أكثر حالات التسمم في العقد السادس من العمر.

وأوضح ان السبب الأساسي للانتحار هو انكسار معاوضة نفسية وعدم تمكن الشخص من تحمل الموقف كالفشل الدراسي أو العاطفي أو فشل مالي قد يصل لمرحلة إنهاء الحياة.

اقرأ المزيد:تقرير يكشف حجم الخسائر البشرية والكارثية للصراع في سوريا

وأكد على وجود سرية للتحقيقات في أي قضية ولا يوجد تستر على حالات انتحار بل يترك التحقيق ليأخذ مجراه ولا يصرح في لحظة الوقوع، مشيراً إلى لغط كبير يحصل على مواقع التواصل الاجتماعي.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى