أعلن معنا
اخبار

سوريا تشتكي لمجلس الأمن بشأن الهجمات الأمريكية على أراضيها

حملت وزارة الخارجية والمغتربين السورية، مجلس الأمن الدولي تحمل مسؤولياته عم يجري داخل الأراضي
السورية، من انتهاك القوات الأمريكية، وطالبت المجلس التحرك الفوري لوقف الاعتداءات الأمريكية على
الأراضي السورية ومنع تكرارها.

وفي بيان رسمي، وجهة الوزارة رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، حول قيام
واشنطن بانتهاك أحكام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

وكان الطيران الحربي الأمريكي، استهدف بعدة غارات جوية فجر الجمعة، مواقع الميليشات الإيرانية في سوريا
بالقرب من الحدود مع العراق.

وطالب البيان، وقف الاعتداء الأمريكي على الأراضي السورية، مع منع تكرارها، تحت ذرائع واهية أو مبررات
مخجلة، تعلم عليها واشنطن.

وأكد البيان، أن هذا العدوان يتناقض مع الدور المفترض بالولايات المتحدة الأمريكية بصفتها عضواً دائماً في
مجلس الأمن المعني بصون السلم والأمن الدوليين.

اقرأ:مقتل خمس نساء سوريات خلال بحثهن عن الكمأة

وأشارت الوزارة، إلى أن هذا العدوان الأمريكي، سيؤدي إلى عواقب من شأنها تصعيد الوضع في المنطقة كما أنه يشكل مؤشراً سلبياً على سياسات الإدارة الأمريكية الجديدة التي يفترض بها أن تلتزم بالشرعية الدولية والقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة بالحفاظ على وحدة أرض وسيادة واستقلال الجمهورية العربية السورية.

اقرأ المزيد:عائلة مغربية تناشد ملك المغرب لإطلاق سراح ابنها المعتقل في سوريا

وجددت الوزارة، تحمل مجلس الأمن المسؤولية الكاملة عم يجري من انتهاك أمريكي داخل الأراضي السورية،المتحدة ومنع تكرار هذه السياسات العدوانية التي لن تؤدي إلا لنشر الفوضى وتدمير البنى التحتية السورية وزيادة التوتر في المنطقة والعالم .

وكان البنتاغون قد أعلن، أمس الجمعة، أن “سلاح الجو الأمريكي وجّه ضربة مباشرة ضد مواقع تابعة لجماعات مسلحة تدعمها إيران شرق سوريا”، ردا على الهجمات الأخيرة على عسكريين أمريكيين في العراق.

ميديانا – سانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى