أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

قلق روسي بشأن الغارات الجوية على إيران في سوريا

أعربت روسيا عن قلقها، إزاء الضربات الجوية الأمريكية، على المواقع الإيرانية في سوريا.

قال الكرملين، يوم أمس الجمعة، إنه يراقب الوضع في سوريا عن كثب في أعقاب الضربات الجوية الأميركية
هناك وإنه على اتصال مستمر مع الحكومة السورية، بحسب “رويترز” للأنباء.

وفي حديث للصحافيين، قال المتحدث باسم الكرملين “ديمتري بيسكوف”، في مؤتمر عبر الهاتف أنه لا يمكنه
القول ما إذا كانت الولايات المتحدة أبلغت موسكو بخططها مسبقاً، مضيفاً أن الاتصالات بشأن العمليات تتم عبر الجيش.

وكانت وزارة الخارجية الروسية، أدانت بشدة الضربات الجوية الأميركية، وجاء ذلك على لسان المتحدثة باسم
الخارجية ماريا زاخاروفا: “ندين بشدة هذه التصرفات ندعو للاحترام غير المشروط لسيادة سوريا وسلامة أراضيها”.

وعقب الضربة الأمريكية، أجرى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اتصالاً هاتفياً مع نظيره السوري، يوم أمس الجمعة.

ووفقاً لموقع “دولت دوت آي آر إير” الناطق باسم النظام الإيراني فإن “الجانبين أكدا ضرورة التزام الغرب بقرارات مجلس الأمن الدولي بشأن سوريا”.

وأدت الغارات الجوية الأمريكية، التي شنتها المقاتلات الحربية فجر “الجمعة” إلى مقتل 17 شخصاً على الأقل، على مواقع الميليشيات الإيرانية في سوريا.

اقرأ أيضاً:

قوات قسد تصدر البطاقة الشهرية أسوة ببطاقة النظام الذكية

وفي المقابل، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن الغارات التي استهدفت منطقة البوكمال الحدودية مع العراق، أدت إلى 22 قتيلا على الأقل أغلبهم من عناصر “كتائب حزب الله”

اقرأ المزيد:الأوقاف السورية تحسم الجدل بقضية تأجير الأرحام

كما استهدفت الغارات مواقع وشحنة أسلحة خلال دخولها الأراضي السورية قادمة من العراق عبر معبر عسكري.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى