أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
قضايا

حكومة “ماكرون” تحظر الذبح الحلال للدواجن

أصدرت حكومة “ماكرون” قراراً ينص على حظر الذبح الحلال للدواجن بداية من شهر يوليو القادم وفق الشريعة الإسلامية قبل عملية الصعق الكهربائي، وفق ما أكده بيان صدر عن المسؤولين في الجامع الكبير في باريس و ليون وإيفري.

وقد أوضح مسؤولو المساجد الثلاثة الكبرى بفرنسا، أنه إذا نفذ الحكم المذكور، فإن الشروط المطلوبة للسماح للمسلمين بتناول اللحوم بما يتناسب مع شعائرهم، بحكم المبدأ الأساسي لحرية العبادة، لن تكون مضمونة، وطالبوا بعقد اجتماع عاجل مع وزير الزراعة الفرنسي بهدف مناقشة هذا الموضوع.

وتتضم هذه التعليمات “الضوابط الرسمية المتعلقة بحماية الحيوان خلال ذبح الدواجن”.
كما أنها تعبر عن رسالة سيئة للجالية المسلمة بفرنسا تزامنا مع اقتراب شهر رمضان. في هذا السياق، اعتبارًا من يوليو 2021، لن يتم السماح بذبح الدواجن الحلال في فرنسا.

اقرأ أيضاً:بابا الفاتيكان يصدر مرسوماً بعدم جواز إقرار زواج المثليين

واعتبر مسؤولو المساجد أن هذه الأحكام تشكل عقبة خطيرة أمام حرية ممارسة العبادة، فإننا نعتزم اتخاذ جميع الإجراءَات القانونية لاستعادة هذا الحق الأساسي

اقرأ المزيد:الكويت تسقط إقامة عشرات الآلاف من بينهم 39 ألف سوري

يشار أن قرار منع “الذبح الحلال”أثار جدلاً واسعاً في عدد من البلدان الأوروبية وحتى العربية، ومن أبرزها بلجيكا حيث توجد كثافة سكانية عالية من الجالية المسلمة، والتي حظرت في وقت سابق، طريقة الذبح الإسلامي للحيوانات بدون صعق.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى