أعلن معنا
عربي دولي

أعمال شغب في الجزائر بعد صدور حكم بحبس ناشط ل 7 سنوات

اشتعلت أعمال شغب مساء أمس الأحد في أماكن متفرقة في ورقلة بالجزائر بعد أن أصدرت محكمة قراراً بحبس ناشط في الحراك لمدة سبع سنوات بتهمة “التحريض على الإرهاب“، وفق ما ذكرت وسائل إعلام جزائرية.

وقام المتظاهرون بإغلاق عدة طرق وأحرقوا الإطارات، بحسب مراسلة صحيفة الوطن في ورقلة، عقب قرار محكمة الجنايات المحلية حبس المدعو”عامر قراش” سبعة أعوام.

كما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه شبان يرشقون رجال الشرطة بالحجارة وسط إطلاق للغاز المسيل للدموع.

واُطلقت دعوات من خلال تلك المواقع نفسها نداءات للتهدئة، إلا أن الوضع لا يزال متوترا منذ المساء.

كما نشر مقطع فيديو آخر أيضا على مواقع التواصل الاجتماعي، طالبت فيه والدة عامر الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون” اطلاق سراح ابنها.

وكانت اللجنة الوطنية لتحرير المعتقلين قد أوردت في وقت مضى على صفحته فيسبوك أن محكمة الجنايات الابتدائية لمجلس قضاء ورقلة أقرت حبس قراش سبع سنوات.

وكانت النيابة العامة قد طلبت حبس قراش عشر سنوات.

اقرأ أيضاً:ترحيب واسع بظهور أول محجبة في البيت الأبيض

وتم توقيف قراش وهو ناشط وشاعر يبلغ 31 عاما في منزله في الأول من تموز من العام الماضي.

وقراش، وفق اللجنة الوطنية لتحرير المعتقلين، هو ”أحد أهم الكوادر التنظيمية للحركة الاحتجاجية في حي المخادمة“ بولاية ورقلة.

اقرأ المزيد:الخارجية التركية تستدعي السفير الإيراني على خلفية تصريحات الأخير

وكان حي المخادمة قد شهد في حزيران احتجاجات سلمية شارك فيها مئات الأشخاص نتيجة الظروف المعيشية السيئة والتهميش والحرمان.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى