أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
مجتمع

أول بيان من العائلة المالكة رداً على تصريحات الأمير هاري وميغان

أعربت الملكة إليزابيث والأسرة الملكية في بريطانيا، عن شعورهم بالحزن عندما سمعوا بالتجارب التي مر بها الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل.

وفي أول رد على مقابلة الأمير هاري وزوجته ميغان المثيرة للجدل أصدر قصر بكنغهام بياناً جاء فيه ، أنهم سيتناولون القضايا المتعلقة باللون والعرق، التي تحدث عنها الزوجان.

وتابع بيان القصر: ”تشعر الأسرة بأكملها بالحزن لمعرفة مدى صعوبة السنوات القليلة الفائتة بالنسبة لهاري وميغان”

وأضاف أن ”القضايا التي تحدث عنها الزوجان، خاصة المتعلقة بالعرق، تثير القلق، ورغم تباين بعض الروايات، فإنها تُؤخذ على محمل الجد وستتعامل معها الأسرة بخصوصية تامة“.

وأكد بيان قصر بكنغهام، أن ”الزوجان هاري وميغان وابنهما آرتشي سيظلون دائمًا أفرادًا محبوبين جدًا في العائلة“.

وكانت المقابلة التلفزيونية، التي أجرتها المذيعة الأمريكية الشهيرة “أوبرا وينفري” مع الزوجين، أكبر أزمة تعصف بالعائلة المالكة منذ حادثة وفاة الأميرة ديانا والدة هاري في عام 1997، عندما تعرضت العائلة لانتقادات واسعة لتأخرها في التعليق.

وكان هاري قد قال في المقابلة التي بثتها في بادئ الأمر قناة cnc الأمريكية، إن والده وريث العرش الأمير تشارلز قد خذله.

وطرح صحفي على الأمير تشارلز لدى خروجه من مركز تطعيم بكنيسة في لندن رأيه في المقابلة، فتوقف تشارلز ونظر إلى أعلى ثم استدار ومشى دون أي يصدر أي تعليق.

اقرأ:ميغان تفتح النار على العائلة الملكية

وسرب مصدر ملكي، قبل صدور البيان، إن الملكة إليزابيث البالغة من العمر 94 عاما، والتي تتولى العرش منذ 69 عاما، تريد بعض الوقت قبل أن يصدر القصر ردا.

اقرأ المزيد:شاهد بالفيديو: معلمة سعودية تنقذ طالبتها من لص بتصرف شجاع وذكي

واستطاعت ميغان، التي تابع الناس عرسها في قصر وندسور قبل ثلاث سنوات، كسب تعاطف لافت في الولايات المتحدة بعدما وصفت بعض أفراد العائلة المالكة بعدم الاكتراث أو الكذب، أو توجيه عبارات عنصرية، دون أن تحدد من المقصود

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى