أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

اعتقال ضابط إيطالي متلبساً بالتجسس لصالح روسيا

كشفت الشرطة الإيطالية، اليوم الأربعاء، عن توقيفها لضابط بحرية إيطالي، ضُبط متلبسا بالتجسس لصالح روسيا، بجانب ضابط روسي واعتقل الاثنان، وهما يتبادلان وثائق مقابل أموال ضمن اجتماع سري.

وقالت الشرطة أن الإيطالي، وهو قبطان فرقاطة، والروسي، وهو مسؤول عسكري معتمد من السفارة، اتهما بارتكاب ”جرائم خطيرة ترتبط بالتجسس وأمن الدولة“ عقب اجتماعهما مساء أمس الثلاثاء

وأعلنت وكالة الأنباء الإيطالية أنسا، إن وثائق تخص حلف شمال الأطلسي، كانت من بين الملفات التي سلمها القبطان إلى المسؤول الروسي، مما يثير مخاوف أمنية محتملة تتعلق ببقية أعضاء الحلف.

ولفتت وزارة الخارجية الإيطالية، إنها قامت باستدعاء السفير الروسي” سيرجي رازوف” ، بعد اعتقال المتهمين.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن سفارة روسيا قولها، إنها تأمل ألا تؤثر تلك الحادثة على العلاقات الثنائية.

اقرأ:انطلاق مؤتمر بروكسل 5 .. ودعوات أممية لجمع 10 مليار دولار لدعم اللاجئين

وفي السياق ذاته ، قال الكرملين، إنه يأمل أن تحافظ روسيا وإيطاليا على العلاقات الإيجابية والبناءة على الرغم من الواقعة.

وتابع أنه لا يملك أي معلومات عن أسباب وملابسات اعتقال الدبلوماسي الروسي.

اقرأ المزيد:السيسي يهدد إثيوبيا لأول مرة بشأن سد النهضة

ولم تأتي الشرطة على ذكر تفاصيل المكان الذي تم فيه ضبط المتهمين، كما لن تصدر المزيد من التعليقات لحين الحصول على موافقة من أحد القضاة على احتجازهما.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى