رياضة

ليفربول يكتب شهادة وفاته في الدوري الإنجليزي

انتزع فريق “إيفرتون” ثلاث نقاط ثمينه من مضيفه ليفربول، عندما تغلب عليه (2-0) في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب أنفيلد، ضمن منافسات الجولة الـ 24، من مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم “بريميرليج”.

وعلى ملعب “أنفيلد”، تلقى “ليفربول” هدفاً مبكراً صاعقاً عند الدقيقة 3، احرزه المهاجم البرازيلي ريشارليسون، بعد تمريرة بينية رائعة من زميله النجم الكولومبي جيمس “خاميس”.

وسعى ليفربول لتعديل النتيجة، وأُتيحت له العديد من الفرص، لكن لم يتمكن “الريدز” من ترجمتها إلى أهداف.

وفي الشوق الثاني، قبل أن تلقط المبارة أنفاسها الأخيرة، تلقى “ليفربول” هدفاً ثانياً، عبر الإيسلندي “غيلفي سيغوردسون” من ضربة جزاء، في الدقيقة 83 .

علقت صحيفة “ميرور البريطانية”، على هزيمة ليفربول أمام إيفرتون، واعتبرت أن الخسارة تعد كتابة شهادة وفاة لليفربول داخل مسابقة الدوري الإنجليزي هذا الموسم وأن المان سيتي أقترب بشدة من التتويج بلقب البريميرليج هذا الموسم.

وفي حال واصل “ليفربول” استنزاف في نزيف النقاط، هذا يعني أن آمله بات ضئيلاً بالمنافسة على الوصول إلى المربع الذهبي، بين الأربعة الكبار، المؤهل لدوري أبطال أوروبا، للموسم المقبل.

وتعد خسارة اليوم لليفربول الرابعة على التوالي، وهي خسارة تاريخة في معلقه بأنفيلد، حيث أنه لم يتلقى أربعة هزائم على أرضه منذ ديسمبر عام 1923

اقرأ:مصادر إعلامية تتحدث عن تفاصيل “مأساوية” قبل وفاة ماردونا

ليصبح “الريدز” أول فريق يحمل لقب بطل “البريميرليغ”، يخسر في أربع مباريات متتالية على أرضه منذ أن سقط إيفرتون بالذات، في الموسم (1928-1929).

اقرأ أيضاً:استئناف المواجهات الكروية في الدوري السوري

وتجمد رصيد ليفربول في المركز السادس في جدول ترتيب فرق الدوري الإنجليزي، برصيد 40 نقطة، متساويا مع إيفرتون الذي يحتل المركز السابع.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى