أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

موسكو تدعو لمقاطعة الدولار الأمريكي

 دعا وزير الخارجية الروسي، اليوم الإثنين، بلاده، لترك التعامل بالدولار الأمريكي، والذهاب لاستخدام العملة الروسية الوطنية، وذلك بعد تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة الأمريكية و موسكو.

وخلال مقابلة أجراها “سيرجي لافروف” مع وسائل إعلام صينية: قال فيها: “للتقليل من مخاطر العقوبات الأمريكية، نحن بحاجة لتعزيز استقلالنا التكنولوجي”.

وأضاف “لافروف” إن هذا يأتي من خلال التحول إلى استخدام العملات الوطنية العالمية، كبديل للدولار في التسويات المتبادلة”، لافتاً إلى أنه يتعين الابتعاد عن استخدام أنظمة الدفع الدولية التي يتحكم فيها الغرب، وأنه ينبغي على روسيا والصين تعزيز استقلالهما.

سيرجي لافروف

ويأتي ذلك خلال زيارة يجريها اليوم الإثنين، وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” على رأس وفد روسي إلى الصين لبحث العلاقات الروسية الصينية المشتركة.

ويتصاعد التوتر بين روسيا والولايات المتحدة، على خلفية طلب الخارجية الأمريكية من مواليد جزر “الكوريل” الخاضعة لموسكو بوضع اسم اليابان في خانة الدولة، لدى تقدمهم للمنافسة على تصريح الإقامة الأمريكية، إضافة إلى تصريحات الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بوصف “بوتين” بالقاتل مهدداً إياه بدفع الثمن.

فيما رد “الرئيس الروسي” على تصريحات “بايدن” بإنه “ينبغي على الولايات المتحدة الأمريكية أن تحسب حسابا لروسيا”، متمنيا “بوتين” لبايدين” له الصحة.

اقرأ أيضاً: بريطانيا تشكف عن خططها الدفاعية لحماية مصالحها

وعلى خلفية تصاعد حدة التوتر بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بادين، أستدعت “موسكو” سفيرها في  الولايات المتحدة،، للتشاور.

اقرأ المزيد:وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل 35 عنصراً من “قسد”

وأعلنت  الخارجية الروسية أن “الإدارة الأمريكية الجديدة التي تسلمت السلطة منذ حوالي الشهرين. إنها حجة جيدة لمحاولة تقييم ما ينجح فيه فريق بايدن وما يخفق فيه” مؤكدة رغم ذلك أنها تريد “تفادي تدهور العلاقات الثنائية بطريقة لا رجوع عنها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى