أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

بلغاريا تطرد دبلوماسيين روس لضلوعهما في أعمال تجسس

أعلنت وزارة الخارجية البلغارية أنها أعطت مهلة 72 ساعة لاثنين من الدبلوماسيين الروس لمغادرة أراضيها، بعد اتهام ممثلي الادعاء لستة أشخاص من بينهم ضباط حاليون وسابقون بالمخابرات العسكرية بالتجسس لمصلحة روسيا.

وأردفت الوزارة أنها أبلغت السفارة الروسية في صوفيا بقرارها وفق مذكر أرسلتها وذلك بعد ورود رسالة من مكتب الادعاء تفيد بضلوع الاثنين في أنشطة تتعارض مع وضعهما الدبلوماسي.

وأكد ممثلو الادعاء أن ما يشتبه بأنها شبكة للتجسس نقلت معلومات سرية وهامة عن بلغاريا وحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي للسفارة الروسية في صوفيا.

واستنكرت السفارة الروسية طرد الدبلوماسيين من بلغاريا وقالت إن تلك الادعاءات لا أساس لها من الصحة. وأضافت أن موسكو تحتفظ بحق الرد.

وفي يوم الجمعة الماضي، أعلنت بلغاريا، توقيف ستة أشخاص يُشتبه في أنهم يتجسسون لحساب روسيا بينهم مسؤولون في وزارة الدفاع متهمون بتوفير معلومات مصنفة سرية لرئيس الشبكة، وهو عنصر سابق في الاستخبارات.

وأوضحت الناطقة باسم النيابة العامة آنذاك إن زوجته التي تحمل الجنسيتين الروسية والبلغارية “تلعب دور الوسيط” مع موسكو.

اقرأ أيضاً:وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل 35 عنصراً من “قسد”

يشار إلى أن بلغاريا  تقيم تقليدا علاقات اقتصادية وثيقة مع روسيا. لكن أضفت قضايا تجسس عدة منذ تشرين الأول/ أكتوبر 2019 فتورا على العلاقات بين البلدين.

اقرأ المزيد:موسكو تدعو لمقاطعة الدولار الأمريكي

وطُرد أنذاك الوقت خمسة دبلوماسيين روس وموظف دعم تقني في السفارة الروسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى