أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

سوريا.. حريق في “مخيّم الهول” والضحايا أطفال ونساء

توفي طفلان وامرأة السبت وأصيب ثلاثون شخصا نتيجة اندلاع حريق في “مخيّم الهول” للنازحين في شمال شرق سوريا.

وصرّح مسؤول النازحين والمخيمات في سوريا” شيخموس” أنه في مدينة القامشلي، “قضى ثلاثة أشخاص
هم طفلان وامرأة”.

وأشار أحمد إلى وقوع الحريق مساء أمس في مخيم الهول خلال احتفال النازحين السوريين بعرس داخل المخيم
وبسبب وقوع صوبيا وانفجارها في مكان الاحتفال احترق 35 شخصا من المحتفلين”.

ونُقل حوالي ثلاثين شخصا أصيبوا بحروق إلى المستشفى،من بينهم شخصان وصفت حالتهم بالحرجة.

ويقبع في المخيم الأكبر في سوريا والذي تسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية حوالي 62 ألف شخص أكثر
من 90 بالمئة منهم نساء وأطفال، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة.

ومعظم المتواجدين هم من السوريين والعراقيين أتوا هربا من المعارك اللاحقة التي وقعت بين تنظيم داعش والقوات الكردية

والأجانب المحتجزون في المخيم هم عوائل جهاديين في تنظيم داعش الذي سيطر على مساحات واسعة من الأراضي السورية والعراقية في العام 2014.

وأطلقت منظّمات غير حكومية تحذيراً من ظروف المعيشة المتردية في المخيم وانعدام الرعاية الطبية فيه.

اقرأ:عائلة مغربية تناشد ملك المغرب لإطلاق سراح ابنها المعتقل في سوريا

ووفق مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، يوجد في مخيم الهول مايزيد 31 ألف طفل تقل أعماهم عن 12 عاما.

اقرأ المزيد:سوريا تشتكي لمجلس الأمن بشأن الهجمات الأمريكية على أراضيها

وجاء في بيان أصدره المكتب هذا الشهر أن “ارتفاع أعمال العنف مؤخرا في الخيم يؤكد أنه ليس مكانا مناسبا لنشأة الأطفال”

ميديانا – فراس برس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى