أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

فشل المفاوضات الثلاثية حول سد النهضة بسبب تعنت إثيوبيا

أعلنت مصر، اليوم عن فشل المفاوضات بخصوص سد النهضة الإثيوبي، والتي تم عقدها في العاصمة الكونغولية كينشاسا برعاية الاتحاد الأفريقي.

ووفق بيان لوزارة الخارجية، قال المتحدث الرسمي باسم الوزارة “أحمد حافظ” إن ”جولة المفاوضات في كينشاسا حول سد النهضة الإثيوبي والتي عقدت بتاريخ 4 و 5 نيسان 2021، لم تحرز تقدما ولم تؤدي إلى اتفاق حول إعادة إطلاق المفاوضات“.

وأشار المتحدث أن ”إثيوبيا رفضت مقترح السودان الذي حظي بتأييد مصر، حول تشكيل رباعية دولية برئاسة جمهورية الكونغو الديمقراطية، للتوسط بين الدول الثلاث. ورفضت أيضا خلال الاجتماع جميع المقترحات والبدائل الأخرى التي طرحتها مصر وأيدتها السودان بهدف تطوير العملية التفاوضية، لتمكين الدول والأطراف المشاركة في المفاوضات كمراقبين من المشاركة في تسيير المفاوضات بجانب طرح حلول للقضايا الفنية والقانونية الخلافية“

اقرأ أيضاً:العم يتكفل بإنهاء الأزمة العائلية الملكية في الأردن

وأكد متحدث الخارجية المصرية، أن المواقف السابقة تثبت قدر المرونة والمسؤولية التي اتبعتها مصر والسودان،ورغبتهما الجادة في الوصول إلى اتفاق حول سد النهضة، إلا أن إثيوبيا رفضت هذا الطرح؛ مما أدى إلى فشل الاجتماع.

وبحسب وكالة رويترز ،فإن وزيرة الخارجية السودانية” مريم الصادق المهدي” ، أعلنت أن خطوات إثيوبيا الأحادية تعتبر انتهاكا واضحا للقانون الدولي.

اقرأ:قتلى وجرحى بالعشرات في اشتباكات قبلية في ولاية غرب دارفور

وكان متحدث باسم الخارجية السودانية قال، في وقت مضى لموقع الشرق الإخباري، عن وجود تباعد بين مواقف وفود السودان ومصر وإثيوبيا، وخلافا كبيرا على مضمون البيان الختامي المشترك لجولة مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، التي استضافتها الكونغو، الأحد والإثنين؛ بحثا عن حل للأزمة المستمرة منذ سنوات.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى