أعلن معنا
مجتمع

قانون جديد .. سجن مع غرامة للمتزوج من ثانية دون إخبار الأولى

أثار قانون جديد في مصر، ضجة عارمة، مع جدل واسع على منصات التواصل الاجتماعي، الذي ينص بفرض عقوبة
السجن مع غرامة مالية لمن يرغب الزواج بثانية دون إخبار الأولى، مع إعطاء الأحقية لأخيرة بالطلاق.

ذكر موقع المصري “اليوم” أن اللجنة التشريعية بمجلس النواب المصري، تستعد خلال الأيام المقبلة لمناقشة نص
مشروع القانون المقدم من الحكومة بتنظيم الأحوال الشخصية.

وينص مشروع القانون في المادة 58، أن يقر الزوج في وثيقة الزواج بحالته الاجتماعية، فإذا كان متزوجاً عليه أن يبين في الإقرار اسم الزوجة أو الزوجات اللائي في عصمته ومحال إقامتهن، وعلى الموثق إخطارهن بالزواج الجديد بكتاب مسجل مقرون بعلم الوصول.

كما يعاقب المأذون “كاتب الكتاب” المختص بتوثيق العقد، في حال عدم التزامه بالمادة الخاصة بضرورة إخطار الزوجة الأولى بالزواج الثاني.

اقرأ:ولاية ألمانية تقرّر تدريس المادة “الإسلامية” في مدارسها

وفي حال عدم امتثال الزوج للقانون الجديد، ستكون أمامه عقوبة واضحة، الحبس لمدة لا تتعدى عام وغرامة مالية تبدأ من 20 ألف جنيه وتصل إلى 50 ألف جنيه، كما يعاقب المأذون المختص في حال عدم التزامه بالمادة بإخطار الزوجة الأولى بالزواج الثاني لزوجته

اقرأ المزيد:ضجة عارمة.. ملعقة لبنة وجبة عشاء لأطباء في مشفى تشرين الجامعي

ويؤكد القانون، أحقية الزوجة بطلب الطلاق طالما لم يبلغها الزوج بزواجه الأول، ولكن يسقط حق الزوجة في طلب الطلاق بعد عام من علمها بالزواج بأخرى لأنه يعتبر اعترافا منها بالرضا عن الزواج الثاني لزوجها.

ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى