أعلن معنا
عربي دولي

قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل خطيب المسجد الأقصى

داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلية، اليوم الأربعاء،منزل الشيخ “عكرمة صبري” ، خطيب المسجد الأقصى،وقامت
باعتقاله بمدينة القدس الشرقية المحتلة.

وذكرت وكالة الأناضول التركية عن أقارب الشيخ أن قوات من الشرطة والمخابرات الإسرائيلية، حاصرت المنزل
وطلبت من الشيخ مرافقتها دون توضيح منها لأسباب الاعتقال.

كما تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا يظهر فيه مكتب الشيخ عكرمة صبري عاصم
صبري يقول فيه، إن قوة من أجهزة المخابرات الإسرائيلية، اعتقلت الشيخ من منزله وتعاملت معه بوحشية، موجهة تهمة مخالفة أمر قانوني، كما ادعوا أن الشيخ “صبري” يريد المشاركة في مجلس لسماع قصة المعراج في مصلى باب الرحمة وهذا وفق زعمهم مخالفة لأمر قانوني.

بدوره قال الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين تعليقاً منه على نبأ اعتقال خطيب المسجد الأقصى إن اللجنة رتبت مع الشيخ عكرمة صبري خطبة الجمعة المقبلة من الأقصى حول أسبوع القدس العالمي، ورجحت أن يكون سبب اعتقاله هو موضوع الخطبة.

اقرأ:غرق 14 مهاجراً قبالة السواحل التونسية

وكانت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية اعتقلت الشيخ صبري مرات عديدة، ومنعته من الدخول إلى المسجد الأقصى لمدة أشهر.

اقرأ أيضاً:المؤبد لخمسة متورطين بقتل السفير الروسي في أنقرة

وسبق للشيخ صبري أن أثار جدلاً واسعاً بعد تداول مقطع فيديو يدعو فيه بالسلامة لـ “بهجت سليمان” سفير نظام الأسد سابقاً في الأردن ، الذي توفي في أحد مشافي دمشق، وأكّد خطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، بعد إثارة اللغط حول الدعاء لسفير النظام السابق في الأردن بهجت سليمان أن موقفه المعارض لـ نظام الأسد،لم يتغيّر، وبأن ما وصله حول بهجت سليمان “كان بعيداً كل البعد عن الواقع”

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى