أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
مجتمع

لتحسين العلاقات بين البلدين.. جزائرية تتزوج حفيد نابليون بونابرت

كشفت الكاتبة الجزائرية “ياسمين بريكي” عن زواجها بأحد أحفاد القائد الفرنسي “نابليون بونابرت” ، وأكدت إنّ هذا الزواج ”سيساعد في تحسين العلاقة بين الجزائر وفرنسا بخصوص الذاكرة والتاريخ المشترك“.

ووفق وسائل إعلام جزائرية محلية، فإنّ بريكي عقدت قرانها على حفيد نابليون بونابرت، وأنها متحت لقب ”أميرة“.

وتحدثت المعلومات إلى أن الإعلان جاء من مؤسسة عائلة ميورا الملكية“، وجاء فيه: ”يسر أصحاب السمو الأمير والأميرة ميرا الإعلان عن الزواج المدني للأمير يواكيم تشارلز نابليون بونابرت، أمير بونتي كورفو، على الآنسة ياسمين بريكي”

وتمت مراسم الزواج في حفل صغير، وبحضور قليل للمقربين لأسباب تتعلق بتفشي وباء كورونا.

تنحدر الكاتبة ياسمين بريكي من الجزائر ودرست العلوم السياسية في الجامعة الجزائرية، ثم سافرت إلى باريس سنة 2004 لمتابعة دراستها.

وتعتبر الكاتبة أيضا فارسة ماهرة فقد تخرجت من مدرسة ركوب الخيل في فرنسا، كما تعد ”فنانة وكاتبة متخصصة في الكتابة العلمية للشباب والأطفال، وخبيرة في الحوارات بين الشرق والغرب

وبحسب أقوالها فإن ”نابليون الأول لم يحتل الجزائر وجرى اعتقاله من قبل النمسا عام 1815، وأنّ الجزائر احتلت من قبل المملكة الفرنسية في 1830 وكان على رأسها آنذاك ملك فرنسا وقتها شارل العاشر، وبعد عدة سنوات ذهب الحكم لنابليون الثالث، وبذلك فإنّ أسرة نابليون بونابرت لم تكن مشاركة في هذا الاستعمار“.

اقرأ أيضاً:فيديو: مشاجرة واشتباكات بالأيدي بين موالين ومعارضين للنظام السوري في ألمانيا

وأوضحت ياسمين أن الحب الذي ربطها مع حفيد نابليون أمر مهم في حياتها الشخصية قبل أن يكون بين بلدين.

اقرأ المزيد:صاحب أطول شعر في مصر يستعد لدخول موسوعة غينيس

وأوضحت اهتمامها بالعلاقة الودية بين الجزائر وفرنسا، ومن الأشخاص الذين يرغبون أن تكون العلاقة جيدة، وتمنت في أن يكون عرسها رمزا للاتحاد والترابط والمحبة بين البلدين، رغم المشاكل سياسية بينهما.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى