أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
ثقافة وفن

مريم حسين” تتراجع عن وعودها بسداد ديون والدة “حلا الترك”

في قضية منى السابر وابنتها حلا الترك المثيرة للجدل، وبعد صدور قرار المحكمة بحبس مني السابر تعهدت
الممثلة المغربية، “مريم حسين” ،بدفع المبلغ المترتب على منى السابر، والدة الفنانة البحرينية حلا الترك،
لإنقاذها من السجن، إلا أنها تراجعت عن قرارها بعد أن علمت بضخامة المبلغ .

وظهرت مريم حسين في فيديو من خلال حسابها على “سناب شات”وقالت: “اعتقدت أن المبلغ الذي تحتاجه
200 ألف درهم إماراتي وليس 200 ألف دينار بحريني، يعني بما يقارب مليونين درهم إماراتي أو نصف مليون
دولار، وما راح أطلع أسوي فيها إن أنا المليارديرة عشان أنا أدفع مليونين درهم أو مليون دولار”.

وأعلنت الأخيرة عن حملة لجمع المبلغ حيث قالت: “الحين أطلق حملة للجميع للبلوغرز والفنانات إذا كل واحدة منا حطت 100 ألف درهم إحنا بنجمعها في إعلانين وبنكملها المليونين وبنكون عتقنا رقبة أم، أتمنى إن الجميع يساعدنا بهالموضوع”.

اقرأ المزيد:جورج قرداحي يتبرأ من بشار الأسد بعد تلقيه تهديدات بالقتل

ويشار أن محكمة بحرينية قررت حبس منى السابر، طليقة المنتج البحريني محمد الترك، سنة مع النفاذ، وذلك في القضية الدائرة بينها وبين ابنتها حلا الترك، بشأن مبلغ مالي قيمته 200 ألف دينار بحريني.

اقرأ المزيد:ميادة الحناوي: تفتح النار على محمد رمضان وتتحسر على الفن

ومن الجدير بالذكر أن قضية منى السابر، وابنتها حلا الترك، شغلت الرأي العام في الفترة الأخيرة بين متعاطف مع الأم وناقد لها، حيث ظهرت سابقا في مقطع فيديو بكت فيه بسبب مقاضاة ابنتها لها، وطالبت بتدخل الفنانة الإماراتية أحلام لأن ابنتها ”حلا“ تطالبها بدفع مبلغ مالي وحصلت على حكم بحبس والدتها عامًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى