أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
عربي دولي

إيران تفتح تحقيقاً حول الهجوم على سفينتها شافيز

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الإربعاء، أنها بدأت بفتح تحقيقاً حول الهجوم على السفينة “شافيز” وذلك من
أجل معرفة سبب الانفجار.

وقالت وكالة تسنيم الإيرانية -نقلا عن مراسلها- إن السفينة الإيرانية “شافيز” تعرضت لهجوم بألغام لاصقة في البحر الأحمر.
وكانت السفينة تتمركز في البحر الأحمر على مدى السنوات القليلة الماضية لدعم القوات الخاصة الإيرانية المكلفة بمهام مرافقة السفن التجارية للحماية من القرصنة، وفقاً للمصدر ذاته.

وبدورها قالت يوم أمس المتحدثة بإسم البنتاغون، جيسيكا ماكنولتي، إن وزارة الدفاع الأميركية على علم بالتقارير الإعلامية حول “الهجوم” السفينة “سافيز” في البحر الأحمر وأكدت أن القوات الأميركية لم تشارك في الحادث.

وكشفت بيانات موقع “مارين ترافيك” لرصد حركة الملاحة البحرية، عن توقف سفينة “ساويز” الإيرانية في عرض البحر الأحمر مع ورود أنباء عن تعرضها لهجوم.

اقرأ:فشل المفاوضات الثلاثية حول سد النهضة بسبب تعنت إثيوبيا

ومن جهة أخرى، قالت قناة “كان” الإسرائيلية الرسمية إن الحديث عن الهجوم (لم توضح نوعيته) يأتي في ظل سلسلة من الهجمات التي تنسبها تقارير أجنبية لإسرائيل، في إطار ما يمكن تسميتها الحرب البحرية بين طهران وتل أبيب.

اقرأ أيضاً:العم يتكفل بإنهاء الأزمة العائلية الملكية في الأردن

واستهدفت بعض هذه الضربات شحنات النفط من إيران إلى سوريا، وارتبطت ضربات أخرى بمحاولات إيرانية لتهريب أسلحة لوكلائها في سوريا ولبنان.

وقال موقع قناة “فوكس نيوز” الأميركية أن أربع سفن تحمل ملايين البراميل من النفط الإيراني في طريقها إلى سوريا، وفق صور أقمار صناعية التقطت قبل نحو يومين أثناء عبورها البحر الأحمر، في مخالفة للعقوبات الأميركية المفروضة على طهران.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى