أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
حوادث

العثور على الطفل السوري المفقود في مكة المكرمة ميتاً

تمكنت السلطات السعودية، السبت،من العثور على جثة طفل سوري بعد مضي أيام من اختفائه في أحد أحياء مكة المكرمة.

وكان والد الطفل “عبد الرحمن بن يحيى” البالغ من العمر12 عاماً” قد ناشد السلطات، من خلال وسائل إعلام محلية، مساعدته في العثور على طفله الذي فُقد قبل 5 أيام، موضحاً أنه مصاب بمرض التوحد وليس بمقدوره نطق اسمه.

وبيّن والد الطفل أن عبد الرحمن خرج، الثلاثاء الفائت، من منزل أسرته في بطحاء قريش بمكة المكرمة، سيراً على الأقدام، ولم يعد إلى المنزل منذ ذلك الوقت .

من جهة أخرى قالت والدة الطفل إن أحد سكان المنطقة لاحظ، مساء السبت، انبعاث رائحة كريهة من إحدى الشقق المعروضة للإيجار (غير مسكونة)، وأبلغ الأجهزة الأمنية، حيث انتقلت فرقها إلى موقع البلاغ، وتحققت من وجود دورة مياه مغلقة داخل الشقة، فقامت بفتحها، ليعثر رجال الأمن على الطفل ملقى على الأرض وقد فارق الحياة.

اقرأ:قتلى من قوات النظام وميليشيات إيران في هجوم لمجهولين في الرقة

وأضافت قائلة: “الطفل يعاني من مرض التوحد، وحاول فتح باب الحمام من الداخل مرات عديدة، وعندما لم يستطع، كسر مقبض الباب، في محاولة أخيرة للخروج من دورة المياه، والحمد لله على قضاء الله وقدره، لله ما أخذ وله ما أعطى، وكل شيء عنده بأجل مسمى”، وأكدت إلى أن المكان الذي وجد فيه الطفل لا يبعد سوى 500 متر عن منزلهم.

اقرأ المزيد:قائد غواصة روسية يصف قصف الأراضي السورية بأنها لحظات ممتعة

ووفق ماذكرت صحيفة سبق المحلية فإن الجهات الأمنية السعودية باشرت تحقيقاً لإكمال اللازم بحكم الاختصاص

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى