حوادث

كارثة جديدة في مصر بأقل من 24 ساعة قتلى وجرحى بانهيار مبنى

لم تمض 24 ساعة على كارثة اصطادم قطارين في مصر حيث انهار بناء سكني مؤلف من 10 طوابق،
صباح اليوم السبت، في منطقة جسر السويس بالعاصمة المصرية القاهرة، نتج عنه مقتل سبعة أ
شخاص، وجرح 24، في حصيلة أولية مرشحة للزيادة .

وكانت غرفة عمليات الحماية المدنية في القاهرة، قد طبقت طلبا للنجدة بانهيار عقار سكني يقطنه السكان،
بشارع عمر بن الخطاب، في منطقة جسر السويس.

فرضت قوات الشرطة طوقا أمنيًا حول العقار لاستخراج العالقين أسفل الأنقاض، حيث تم نقل 24 مصابًا،
وتم تسجيل 7 حالات وفاة .

ووفق مصادر أمنية، فإن العقار مكون من بدروم، و طابق أرضي، و 9 طوابق متكررة، وحضرت 40 سيارة إسعاف إلى موقع الحادثة الذي شهد وجود العشرات الذين سارعوا للمساعدة.

وأظهر مقطع فيديو للعقار بعد سقوطه تداوله الأهالي استغاثات السكان لاستدعاء سيارات الإسعاف لاستخراج الأشخاص الذين علقوا أسفل الأنقاض.

وتحدث شهود عيان من المباني المجاورة عن قيام أحد القاطنين في الدور الأول للعقار، بعمل تغييرات شملت إزالة عمودين أساسيين في البناء ما نجم عنه انهيار العقار، لكن لم يصدر حتى الآن أي تصريح رسمي حول أسباب انهيار العقار، يؤكد أو ينفي تلك المزاعم.

اقرأ:العثور على جثة سيدة سورية مطـعونة بالسكين في ولاية أضنة

ونتيجة الوقت الذي حصلت فيه الكارثة، تثير مخاوف من ارتفاع عدد القتلى والمصابين، إذ يكون فيه جميع القاطنين في العقار داخل شققهم السكنية.

اقرأ المزيد:مقتل وجرح العشرات في تصادم قطارين في سوهاج بمصر

وجاءت هذه الحادثة بعد أقل من 24 ساعة على كارثة اصطدام قطارين في سوهاج بصعيد مصر والتي تسببت بمقتل وجرح العشرات، وحادثة جنوح سفينة بقناة السويس، حيث ما زالت الجهود قائمة لتعويمها لمواصلة الملاحة في القناة التي أدى إغلاقها لارتفاع عالمي في أسعار الطاقة ومختلف المواد.

ميديانا – وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى