أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

خشية القصف الإسرائيلي .. روسيا تنسحب من مطار “T4” تيفور

قالت مصادر محلية، إن القوات الروسية، انسحبت من مطار الـ “T4” تيفور العسكري في حمص، حيث حطت رحالها تلك القوات إلى مستودعات الأسلحة في بلدة مهين بالريف الجنوبي الشرقي.

وبحسب المصادر، فإن عشرة شاحنات إضافة إلى أربعين جندي روسي انسحبوا مِن المطار، يوم أمس وكانت وجهتهم مستودعات “مهين” ومواقع اخرى في معمل الغاز على طريق تدمر – حمص.

ويرى محللون أنّ الانسحاب الروسي مِن مطار الـ”T4″ جاء بعد رفض الميليشيات الإيرانية إخلاء المطار ، الأمر الذي يجعل منه عرضة لقصف إسرائيلي جديد، باعتبار أن المواقع الإيرانية في سوريا مستهدفة من قبل “تل أبيب”.

هذا يعني أن الانسحاب الروسي من مطار التيفور، مما يجعل من الميليشيات الإيرانية، هدفاً لـغارات الطائرات الإسرائيلية.

وتحول مطار التيفور، لأكبر نقطة تجمع الميليشيات الإيرانية في سوريا ونقطة انطلاق طائراتها المسيّرة “الدرون”.

وفي بداية العام الحالي، استهدفت “إسرائيل” مطار “التيفور”، وذلك انطلاقا من منطقة “التنف” الواقعة تحت سيطرة القوات الأميركية ، كما استهدفته “إسرائيل”، منتصف عام 2018.

وتسعى الميليشيات الإيرانية على نشر عناصرها وتعزيز وجودها بمدينة تدمر، حيث أنها احتلت عدداً من الأبنية والعقارات بمدينة تدمر، واتخذتها مركزاً لقواتها.

اقرأ: عودة 57 لاجئاً عراقياً طوعاً من الأراضي التركية

وتحاول “إيران” تغيير مواقع ومقرات قواتها، ، أو نقلها إلى مواقع قريبةٍ من مواقع القوات الروسية، تجنباً لاستهدافها من قبل الغارات الإسرائيلية.

اقرأ المزيد:قتلى مدنيين بتفجير عبوة ناسفة وسط مدينة الباب

يشار إلى أن “إسرائيل” باتت وبشكل شبه يومي، تستهدف مواقع مختلفة في مناطق متفرقة من سوريا، لنقاط الميليشيات الإيرانية.

ميديانا– وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى