اخبار

أول محاكمة تاريخية ضد نظام بشار الأسد..القضاء الألماني.. يحاكم الضابط أنور رسلان بالسجن مدى الحياة

أصدر اليوم الخميس، 13 يناي، القضاء الألماني، حكماً نهائياً، بالسجن مدى الحياة، لضابط النظام السوي “أنور رسلان” بعد محاكمة واستجواب استمر لأكثر من عامين تقريباً.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

وكان الادعاء العام الألماني طالب بالسجن المؤبد بحق رسلان، خلال جلسة مطلع كانون الأول الفائت، بتهم ارتكابه جرائم ضد الإنسانية.

واتهم “رسلان” بقتل 58 شخصاً، وتعذيب 4 آلاف آخرين في فرع الخطيب، خلال الفترة الممتدة ما بين 29 نيسان 2011 حتى 7 أيلول 2012، وفق “فرانس برس”.

وخلال التحقيقات والاستجواب،أقرّ أنور رسلان، بوقوع تعذيب في فرع الخطيب بشكل كامل. وذلك خلال مرافعته الختامية بمحكمة كوبلنز الألمانية.

ومن خلال رسالة موجهة قال “رسلان” إنه إصدار الأوامر بتعذيب وقتل المعتقلين بأمر من النظام السوري

وأضاف فيها: “أنا لم أصدر أمراً واحداً بالتعذيب أواستخدام العنف أو إساءة معاملة أحد السجناء”، واتهّم المقدم عبد المنعم النعسان وضباط من قسم الأربعين ومدير السجن و3 من موظفيه، وشخص يدعى أحمد نوح، بارتكاب سوء معاملة المعتقلين، بدوافع “ذات طبيعة طائفية”.

الجدير بالذكر، أن ضابط النظام السوري السابق، قد طلب من المحكمة الألمانية “الحكم العادل” بعد احتجازه لمدة 3 سنوات، حيث أوشك على بلوغ الستين من العمر، وبدأت الأمراض المزمنة تنهش جسده، وفق قوله.

وتعتبر هذه أول محاكمة تاريخية لضابط تابع للنظام السوري، في ألمانيا.

تابعنا على أخبار غوغل

تابعنا على تويتر: ميديانا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى