أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
حوادث

ارتفاع عدد ضحايا أعمال الشغب بملعب لكرة القدم في إندونيسيا إلى 174

ارتفاع عدد ضحايا حادث ملعب كرة القدم في إندونيسيا إلى 174 قتيلاً  و 180 جريحاً، في إندونيسيا بمدينة مالانغ شرقي البلاد عندما اجتاح آلاف المشجعين ملعبا لكرة القدم بعد مباراة ما تسبب بتدافع، وفق ما قالت السلطات اليوم الأحد.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

أعربت الحكومة الإندونيسية عن اعتذارها عما حصل واعدة بالتحقيق في ملابسات الواقعة فيما أمر الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو بفتح تحقيق في أمن مباريات كرة القدم في البلاد.

وبدأت أعمال العنف عندما دخل مشجعون لـ”أريما إف سي” ملعب كانجوروهان في مدينة مالانغ بعد خسارة فريقهم 3-2 أمام “بيرسيبايا سورابايا”. كانت هذه أول مرة منذ أكثر من عشرين عاما يخسر فريق “أريما إف سي” أمام منافسه.

ووصفت الشرطة المشاهد بأنها “أعمال شغب”، وحاولت إقناع الجماهير بالعودة إلى المدرّجات وأطلقت الغاز المسيل للدموع بعد مقتل شرطيين اثنين. وسقط عدد كبير من القتلى دوسا بالأقدام في التدافع أو اختناقا.

اقرأ المزيد: رجل الأعمال رامي مخلوف يتحدث عن نبوءات إلهية قادمة

وقال وزير الشباب والرياضة الإندونيسي زين الدين أمالي في تصريحات لقناة “كومباس” “نحن آسفون لهذه الحادثة (…) إنها حادثة مؤسفة تضر بكرة القدم لدينا”. مضيفا “سنفحص بدقة الطريقة التي نُظّمت بها المباراة وعدد المشجعين (في الاستاد). هل سنمنع مجددا حضور المشجعين في المباريات؟ سنناقش الأمر”.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار من خلال “تويتر”: ميديانا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى