أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
ثقافة وفن

“الرجل الذي باع ظهره” فيلم عن لاجئ سوري يشق طريقه للأوسكار

حمل اسم “الرجل الذي باع ظهره“،بهذا العنوان أعلن عن ترشيح الفيلم للمخرجة التونسية “كوثر بن هنية،
إلى القوائم المختصرة للأفلام المرشحة للأوسكار.

وتم اختيار الفيلم من بين 15 فيلماً من قبل أكاديمية فنون وعلوم السينما الأميركية للمنافسة على جائزة
الأوسكار لأفضل فيلم ناطق باللغة الأجنبية.

وصرحت المخرجة التونسية من خلال حسابها الشخصي على فيس بوك: “نعم فعلناها.. وصلنا للقائمة المختصرة
للأوسكار 2021. شكرا لكل من أحب الرجل الذي باع ظهره”.

ويحكي الفيلم قصة معاناة لاجئ سوري منذ مغادرته الأراضي السورية ولجوئه إلى لبنان، رغبة منه في السفر
إلى أوروبا، حيث تقطن حبيبته، ما دفعه إلى قبول صفقة حول فيها ظهره إلى لوحة فنية يرسمها أحد أشهر
الفنانين المعاصرين، وبالتالي “باع ظهره” حرفياً، ليدرك بعد ذلك أن الأمر تحول إلى فقدانه لحريته وشخصيته ومعتقداته.

ولعب الممثل السوري يحيى مهايني دور البطولة في الفيلم، والفرنسية ديا ليان، والبلجيكي كوين دي باو، إضافة إلى النجمة الإيطالية المعروفة” مونيكا بيلوتشي”.

"الرجل الذي باع ظهره" فيلم عن لاجئ سوري يشق طريقه للأوسكار

اقرأ:الموت ينهي حياة “علي حميدة” صاحب أغنية لولاكي

ووقع الفيلم التونسي في القائمة المختصرة ضمن منافسة مع أفلام من إيران وفرنسا ورومانيا والنرويج وتايوان وهونغ كونغ وروسيا وساحل العاج وتشيلي والمكسيك وغواتيمالا وجمهورية التشيك والبوسنة.

اقرأ ذات صلة:إيطالي يقرر برفع دعوة على النظام بعد خطفه وتعذيبه في سوريا

يقام حفل توزيع الدورة 93 للأوسكار يوم 25 نيسان في “هوليوود” بمدينة لوس انجليس ويبث عالمياً عبر شبكة (إيه.بي.سي) التلفزيونية.

ميديانا- وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى