أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

تسريب نفطي كبير في عدة مواقع على الساحل السوري

أفادت وكالة الأنباء السورية “سانا”، بوجود تلوث نفطي في عدة مواقع على الساحل السوري، ناجمة عن تسرب من محطة كهرباء داخل إحدى مصافي النفط السورية.

وذكرت الوكالة عبر موقعها على الإنترنت إن بقع تلوث بمادة الفيول رصدت في عدة مواقع كعرب الملك، وميناء العزة، والبحيص، والفاخورة موزعة على شاطئ جبلة على البحر الأبيض المتوسط، لافتة إلى أن التلوث لم يصل إلى شاطئ اللاذقية.
وفي يوم الاثنين الماضي، “حدث التسرب من أحد خزانات الفيول في محطة بانياس الحرارية نتيجة وجود تصدع واهتراء أدى لتسرب كميات من الفيول في البحر تمت السيطرة عليها لاحقاً”.

وفي تصريح لمسؤول حكومي لوكالة الأنباء، فإن التلوث النفطي وصل إلى مواقع ملاصقة للصخور على الشاطئ السوري.

اقرأ: قوات النظام السوري المدعومة روسياً تقصف شمال سوريا بعشرات القذائف

وأضاف إن الجهود إزالة التلوث الأساسية سترتكز على الأعمال اليدوية، لأن البقع وصلت إلى مواقع ملاصقة للصخور يصعب وصول الآليات الهندسية إليها، مشيرة إلى أنه لا جدوى من فاعلية المواد الطافية في معالجة البقع.

اقرأ المزيد:نقابة أطباء حلب الحرة تدين قرار فصل الدكتور “عثمان حجاوي”

ومن الجدير بالذكر، أنه ما تزال حقول النفط السورية الواقع أغلبها في شرق البلاد خارجة عن سيطرة الحكومة التي اضطرت للاستيراد من مصادر خارجية لتأمين احتياجاتها من الوقود، وبشكل خاص من إيران، على الرغم من العقوبات الدولية على نفطها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى