أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

نقابة أطباء حلب الحرة تدين قرار فصل الدكتور “عثمان حجاوي”

أدانت نقابة أطباء حلب الحرة قرار الفصل التعسفي بحق الدكتور السوري “عثمان حجاوي” الصادر عن مشفى مارع
وتطالب الإدارة الرجوع عنه.

أعلنت نقابة أطباء حلب الحرة، عن تشكيل لجنة من مجلس النقابة لزيارة المشفى والوقوف على الموضوع
والإسراع في تدارك الموقف.

وكانت إدارة مشفى مارع ورئيس الأطباء التركي، أصدرت قراراً مفاجئاً بفصل الدكتور “عثمان حجاوي” من عمله
في المشفى، ومنعه من ممارسة عمله الطبي في جميع المناطق المحررة.

ويعود سبب الفصـ بحسب الكادر في المستشفى، الذي وصف بالتعسفي، بعد أن دعم “حجاوي” زميله الطبيب
المهجر”رافل علوان” الذي تعرض للإهانة من قبل ممرض تركي، حيث كان له سابقة في توجيه الإساءات لكامل
الكادر الطبي، وبحمل قرار الفصل-بحسب ناشطين- توقيع رئيس الأطباء التركي Erol Tekçe في المشفى وإدارة
المشفى، بينما لم يوقع رئيس الأطباء السوري على هذا القرار لأنه إدارة المشفى لم تجر استشارته في الأمر.

اقرأ: التجارة بالقبور تفتح بابا جديدا لأضعاف النفوس في سوريا

ونص القرار، على منع الدكتور “عثمان حجاوي” الذي يعمل كطبيب قلب في مستشفى مارع من الدوام ومعالجة المرضى وفسخ عقده لأنه تصرف بشكل مخالف للمواد 10-12-14 التي تنظم مسؤوليات العاملين في المشفى وتم توقيع القرار من قبل رئيس الأطباء التركي الدكتور ارول تكشي.

اقرأ المزيد: شبان يقطعون الأوتوستراد الدولي “دمشق – عمان” تضامناً مع درعا البلد

والدكتور عثمان حجاوي من الأطباء الثوريين الأحرار الأوائل، أُصيب في مدينة حلب نتيجة قصف النظام على الطبابة الشرعية ونقل للعلاج في فرنسا وعاد للمناطق المحررة ليمارس عمله كطبيب حر إضافةً لكونه عميد كلية الصيدلة في جامعة حلب في المناطق المحررة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى