أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
حوادث

وفاة موسيقي تركي تعرض للضرب لأنه لم يكن يعرف كلمات أغنية طلبها الزبائن

وفاة مطرب تركي تعرض للضرب من قبل أحدى الزبائن

توفي الموسيقي التركي “أونور شينر” جراء تعرضه للضرب من قبل ثلاثة أشخاص، تجادلوا معه لأنه لم يعرف أغنية طلبوها في مكان ترفيهي بمنطقة جانكايا في أنقرة.

لمتابعة آخر الأخبار اشترك بقناة التليغرام t.me/mdiaena

وفي التفاصيل، أصيب “شينر” بجروح بالغة جراء الضربات التي تلقاها من قبل الزبائن، وبعد نقله إلى المستشفى توفي هناك.

وقبل الحادثة، طلب ثلاثة أشخاص من الموسيقي التركي، أغنية أن يعزفها، ولأنه لا يعرفها بدأ العملاء بالمجادلة اللفظية مع الموسيقي، وتحول النقاش إلى قتال. انتهى القتال بين موظفي المكان والزبائن.

وبعد انتهاء الشجار غادرت المجموعة وعقب إغلاق المكان الترفيهي، وأثناء عودة “أونور شينر” إلى المنزل قام 3 أشخاص بضرب سينر بزجاجات .

وعلى الفور اخطر المواطنين الشرطة الذين شاهدوا الحادث، ومع قدوم الشرطة التي بدورها فضت الشجار،  وتوفي شينر ، الذي أصيب بقطع زجاجية في رأسه وتم إرساله إلى المستشفى، على الرغم من جميع التدخلات .

اعتقلت فرق مكتب جرائم القتل بفرع الأمن العام بشرطة أنقرة 3 مشتبه بهم على صلة بالحادث. وعلم أن أونور شينر ، الذي فقد حياته ، سيدفن في أنقرة بعد ظهر اليوم الأحد.

 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار من خلال “تويتر”: ميديانا

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى