أعلن معنا من خلال التواصل مع ميديانا
اخبار

محكمة فرنسية تثبت حكمها بسجن ” رفعت الأسد”

أصدرت محكمة الاستئناف الباريسية اليوم الخميس تثبيتها لقرار سابق بالسجن أربع سنوات صادر بحق” رفعت الأسد” ، عقب إدانته بتهمة جمع أصول في فرنسا بطرق احتيالية تصل قيمتها إلى تسعين مليون يورو.

وكان نائب الرئيس السابق البالغ من العمر 84 عاما والمقيم في فرنسا منذ عام 1984،قد أدين بتهم مختلفة منها “غسل الأموال ضمن عصابة منظمة واختلاس أموال سورية عامة والتهرب الضريبي المشدد”.

وعلى نمط ما قضت محكمة البداية، سيصادر القضاء جميع الممتلكات غير المنقولة المعنية بالقضية.

وانطلقت محاكمة رفعت الأسد، الأربعاء أمام محكمة استئناف باريس، في غياب المتهم البالغ من العمر 83 عاماً لأسباب صحية. “أ ف ب”

ومتهم “رفعت” بأنه قام عن طريق الاحتيــ.ـال بتكوين أصول عقارية في فرنسا بقيمة 90 مليون يورو، وهو ما ينفيه.

اقرأ: مقـ.ـتل 7 عناصر من قوات النظام بانفجـ.ـار عبـ.ـوة ناسـ.ـفة في درعا

وقاد رفعت الأسـ.ـد الذي كان أحد الأعمدة السـ.ـابقين للنظام السوري، سرايا الدفاع القوات التي أخمدت انتفاضة في مدينة حماة بوسط سوريا عام 1982.

اقرأ المزيد: في سوريا “الأسـ.ـد” فقط 4 أطباء تخدير دون سن الـ30 عاماً

وغادر رفعـ.ـت الذي كان يشغل منصـ.ـب نائب الرئيس السوري، البلاد عام 1984 بعد انقلاب فاشـ.ـل على شقيقه إلى سويسرا ثم إلى فرنسـ.ـا مع أسرته ومئتين من أنصاره. وبنى إمـ.ـبراطورية عقارية تقدر قيمتها اليوم بنحو 800 مليون يورو، خاصة في إسـ.ـبانيا وفرنسا وبريطانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى